التلوث والضباب يعرض حملك للإجهاض

التلوث والضباب يعرض حملك للإجهاض

الملكة: كشفت دراسة علمية  أشرف عليها باحثون أمريكيون أن الضباب الدخانى يرفع خطر الإجهاض فى وقت مبكر من الحمل وفقاً للموقع الطبى الأمريكى "Health Day News" حيث أوضح الباحثون أن التعرض المزمن للملوثات يزيد من خطر الإجهاض بأكثر من 10%.

وقالت الباحثة الرئيسية "بولين مندولا" المحققة فى المعهد الوطنى الأمريكى لصحة الطفل والتنمية البشرية، إن كلاً من غاز الأوزون والجزيئات الضارة الموجودة فى الهواء كانت مرتبطة بزيادة خطر فقدان الحمل المبكر.

ولتأكيد نتائج الدراسة حللت مندولا وفريقها بيانات من دراسة طويلة الأمد من المعاهد الوطنية الأمريكية للصحة شملت على 501 زوج وزوجة , ووجد الباحثون أن 343 من الأزواج حصلوا على الحمل ولكن 98 فقدوا الحمل خلال الاسابيع ال 18 الأولى.

وفسر الباحثون نتائج الدراسة، قائلين إن تعرض الأزواج للضباب الدخاني في مجتمعاتهم السكنية هو المسئول الأول عن حدوث الأجهاض.

وأظهرت النتائج أن التعرض لغاز الأوزون يبدو أنه يزيد من خطر فقدان الحمل بنسبة 12%، كما أن التعرض للجزيئات الدقيقة المحمولة جواً الناتجة عن عوادم السيارات والمصانع قد زاد بنسبة 13%.