العودة لدورك الأساسي كزوجة وأم

العودة لدورك الأساسي كزوجة وأم

 الملكة:
​إن المسئولية الأساسيه للرجل هي العمل وكسب الرزق والإعتناء بالمسؤوليات المالية للأسرة، والمسئولية الأساسيه للمرأة هي جعل المنزل مكانًا للجمال والوئام والتركيز علي تنشأة الأطفال.

 اعلم ان هذا قد يبدو تفكير قديم للبعض ولكن مجرد إلقاء نظرة علي ما نتج عن الثقافة الحديثة والفكر الجديد في عكس الأدوار سنحتاج للعودة إلى الأصل قريبا ، فقد أصبح  من واجبات الرجل المساعدة في كافة شئون المنزل ، ورعاية الأطفال ، والحديقة ، وغسل السيارة ، وإخراج القمامة وعدم الجلوس أمام التلفزيون .

 ما أعنيه هو أن تقسيم المسؤوليات فكرة جيدة ، ولكن وضوح الدور ضروري في الزواج السعيد لأن الصراع  يسبب أقصي قدر من الضغوط .

ومن الضروري أن يكرس أحد الزوجين وقته لتنشأة الأطفال و تعليمهم مهارات الحياة والأخلاق وأدوات التفكير وصنع القرار وتعليمهم القيم الأساسيه للحياة.

اليوم تقلصت فكرة تنشأة الأطفال في إطعامهم ، والغسيل والترفيه، وهذا التفكير هو أساس كل الشر، فالطعام ، والسرير المرتب ولعب الأطفال هو ما يحتاجه الحيوان الأليف الخاص بك وليس طفلك.

الأطفال بحاجه إلى نظرة شاملة لأكثر من الطعام والملابس والمأوي ، إذا كنتي ترغبين في تطوير الكائن البشري الذي سيكون إرثك للعالم، أعتقد أنك بحاجه إلى تكريس نفسك لذلك لأنه أمر مهم.

العديد من الآباء الذين كافحوا بجد في المراحل المبكرة من حياتهم والذين يقولون لأنفسهم والدموع في أعينهم ،  " لن أسمح لأطفالي مواجهه المشقة التي اضطررت إلى مواجهتها " ولكن من الأفضل  تغيير الصياغة ، فيقول : "لن اسمح لأطفالي ان يكون لديهم المرونة والقوة، لن أسمح لهم أن يكون لديهم القوه التي لديّ لتحقيق النجاح "!. لأنه في الواقع معنى ما قال حقا. 
بالنسبة للكثيرين منهم هذا الكلام صادم ، حيث أنهم لم يفكروا أبدًا بشأن تنشأة الأطفال في ضوء ذلك.