حمض الفوليك وتأثيره على خصوبة الزوجين! 💑

حمض الفوليك وتأثيره على خصوبة الزوجين! 💑

 

#الملكة

 

• غالباً ما تكون النساء اللائي يحاولن الحمل على دراية بالدور الذي يلعبه حمض الفوليك في الوقاية من العيوب الخلقية، ولكن ما لا يعلمونه أن هناك أيضًا صلة بين حمض الفوليك ومعدلات الخصوبة كأهمية التغذية بالنسبة للخصوبة لدى الزوج والزوجة. 👫

 

• الفولات أو حمض الفوليك الدوائي المكمل هو جزء من مجموعة ڤيتامين B ويوصى به على نطاق واسع للوقاية من العيوب الخلقية، ومع ذلك فإن ما لا يدركه الكثير من الأزواج هو أن هذه المغذيات تلعب دورًا مهمًا ليس فقط صحة الجنين ولكن أيضًا في الصحة الإنجابية العامة وقدرة الرجل والمرأة.

 

• في حين أن هذه العناصر الغذائية تدعم صحة الحمل ويوصي بتناوله بمجرد بدء الحمل، إلا أن هناك أدلة تشير إلى أن المكملات يجب تناولها في وقت مبكر لكلٍ من النساء والرجال.

 

☜ ما علاقة حمض الفوليك بالخصوبة؟ 🤰🏻

 

بالنسبة للنساء يعتبر ضعف التبويض أو عدم انتظامه أكثر الأسباب شيوعًا التي تجعل الحمل أمرٌ صعب، فالبويضة تخرج في فترة التبويض وبدون هذه البويضة لن تكون هناك فرصة للتخصيب! على الرغم من أن الباحثين غير متأكدين من سبب انتشار مشاكل التبويض هذه الأيام إلا أن هناك أدلة قوية على أن تناول مكملات حمض الفوليك يمكن أن يساعد في زيادة معدل التبويض، كما يبدو أنه يحسن نضوج البويضات ونوعيتها وقدرتها على الانغراس فضلاً عن التطور السليم للمشيمة…بالإضافة إلى ذلك يساعد حمض الفوليك في دعم المستويات الصحية لهرمون البروجستيرون وهو الهرمون الذي يهيء الرحم لقبول البويضة الملقحة والحفاظ على الحمل.

 

☜ ما الكمية التي يحتاجها الجسم من الفولات؟

 

حمض الفوليك هو ڤيتامين قابل للذوبان في الماء مما يعني أن الجسم لا يستطيع تخزينه لذلك يجب أخذ الجرعة المحددة يوميًا، يوصى عمومًا أن تتلقى النساء غير الحوامل والرجال 400 ميكروجرام من حمض الفوليك يوميًا، أما الأم المرضعة يجب أن تتلقى 500 ميكروجرام، في حين أن النساء الحوامل يجب أن يحصلن على 600 ميكروجرام ولكن لا تتخطي الحد الآمن لتناول هذا المكمل وهو 1000 ميكروجرام يوميًا، لقد أظهرت بعض الدراسات أن فوائد حمض الفوليك للخصوبة تعتمد على الجرعة مما يعني أن تناول جرعات أعلى تصل إلى 1000 ميكروجرام قد يؤدي إلى سهولة أكبر ونتائج أفضل للحمل.

 

☜ هل مكملات حمض الفوليك ضرورية؟ 🤔

 

على الرغم من أن هناك بعض المنتجات تكون مدعومة بحمض الفوليك إلا أن العديد من النساء والرجال لا يحصلون على ما يكفيهم منه، وبما أن العديد من حالات الحمل تكون غير متوقعة فيوصي الخبراء بأن يتناول الرجال والنساء -في عمر الإنجاب- ما لا يقل عن 400 ميكروجرام من مكملات حمض الفوليك يوميًا.

 

☜ بالنسبة للنساء اللائي لديهن تاريخ عائلي من حالة الأُنْبوبُ العَصَبِيّ أو أي عيوب خلقية أخرى قد يقترح الطبيب تناول ما يصل إلى 5000 ميكروجرام من حمض الفوليك يوميًا، ونظرًا لأن هذه الجرعة تتجاوز الحد الأعلى لما هو آمن فيجب أن يتم ذلك فقط تحت إشراف الطبيب. 👨🏻‍⚕