لماذا يجب على الأم أن تحضُن أطفالها دائمًا وبانتظام؟!

لماذا يجب على الأم أن تحضُن أطفالها دائمًا وبانتظام؟!

 

#الملكة 👑

 

♡ العناق يوميًا يبعد طفلك عن الطبيب! هل تصدقي هذا؟ حسنًا، ليس هناك شك في أن المعانقة تجعلنا نشعر بالرضا والحب وتساعد على تربية طفل جميل يضحك دائمًا.

 

♡ ولكن بعيدًا عن ذلك فإن العناق له العديد من الفوائد الأخرى خاصةً عندما يتعلق الأمر بتنمية وتربية طفل جميل وسعيد، دعونا نتعمق قليلًا في علم العناق ونتعرف على الأشياء الإيجابية الأخرى التي يجلبها لحياتنا. 🤗

 

♡ نحن في #الملكة من المعجبين الحقيقيين بالعناق لأننا نعتقد أنه يساعد الناس على مشاركة اللطف والحب والحيوية وإنشاء روابط أقوى خاصةً عندما يتعلق الأمر بالأطفال وترين طفل جميل وسعيد بهذه العادة الطيبة، لذلك قمنا بتجميع مجموعة من الفوائد الخفية التي يسببها العناق لكِ ولطفلكِ.

 

♥ العناق يُنشئ أطفالًا سعداء:-

التأثير النفسي للمعانقة هائل! فهو لا يقتصر فقط على تعزيز احترام الطفل لذاته وشعوره بالثقة بالنفس ولكن يساعده أيضًا على البقاء متفائلًا، هذه الموارد النفسية الثلاثة (احترام الذات، الإتقان والتفاؤل) مترابطة بشكل وثيق وتخفف من آثار الأحداث المُجهدة وبالتالي يشعر الطفل في النهاية بالحب والسعادة.

 

♥ العناق يُعلم الأطفال التعاطف:-

المعانقة تساعدكِ أنتِ وطفلكِ على الانخراط في اللحظة الحالية وأن تتعمقا معًا في شعور كلٍ منكما عاطفيًا ونفسيًا، يُظهر هذا النوع من تبادل الطاقة لطفلكِ قيمة وأهمية التعاطف، وهذا يحدث عندما يطور طفلك مفهومًا لما قد يشعر به الآخرون، لذلك يعُد العناق درسًا جيدًا لتظهري لأطفالك ما يعنيه التعاطف مع الناس وحب الآخرين.

 

♥ يساعد العناق على إيقاف نوبات الغضب:-

على الرغم من أن العديد من الآباء يترددون بشأن عناق الطفل الذي يغضب كثيرًا كوسيلة لعقابه على سلوكه السيئ، فإن هذه الطريقة ببساطة ليست صحيحة، فعناقكِ لطفلكِ لا يعني أنكِ استسلمتِ لرغباته ولكنه يساعده على التنظيم الذاتي، حيث يبدأ الأوكسيتوسين -هرمون الحب- في المساعدة في تهدئة الطفل وتخفيف القلق.

 

♥ العناق يجعل الأطفال أكثر ذكاءً:-

لتستطيعي تربية طفل جميل وسعيد فيجب أن تعلمي أنه يحتاج إلى التحفيز الحسي لتنميته، هذا هو السبب في أن اللمس والاتصال الجسدي ضروريان له، قام الدكتور "سيث بولاك" وزملاؤه بإجراء بحثًا يقارن بين الأطفال الذين تم تبنيهم من دور الأيتام وأولئك الذين نشأوا في أسر مستقرة، وقد أظهرت المجموعة الأولى مزيدًا من التأخير في المهارات الحركية بالإضافة إلى ضعف النمو المعرفي بسبب عدم وجود تفاعل ملموس. 💔

 

♡ وأظهر بحثًا آخرًا أن توفير 15 دقيقة إضافية من التحفيز الملموس يوميًا لمدة 10 أيام للأطفال في دور الأيتام قد ساهم في الحصول على درجات أعلى في التقييمات التنموية بالإضافة إلى ملاحظة المزيد من النضج والمزيد من النشاط بشكل عام! 💗

 

♥ العناق يساعد الأطفال على النمو:-

قد يبدو الأمر غريبًا بالنسبة لكِ، ولكن حقيقة الأمر هي أن عناق طفلك بانتظام يساعده على النمو! اكتشف العلماء أن أجسام الأطفال تتوقف عن النمو بشكل طبيعي إذا كانوا محرومين من اللمسة الحسية والعناق بشكل خاص 💔 على الرغم من أنهم يتناولون الأطعمة الصحية والعلاجات التي تزودهم بالفيتامينات والعناصر الغذائية الضرورية الأخرى، وتُعرف هذه الحالة باسم "فشل النمو".

 

♡ يتم إطلاق هرمون الأوكسيتوسين (المعروف أيضًا باسم هرمون الحب) عند المعانقة، هذا الهرمون يجلب العديد من الآثار الإيجابية لأجسامنا، ومن أهم هذه الآثار هو تحفيز النمو، فعندما يتم إطلاقه يزيد من تعزيز هرمونات النمو الأخرى مما يعزز نمو طفلك. 👶👦

 

♥ العناق يساعد الأطفال على البقاء بصحة جيدة:-

كما ذكرنا من قبل عزيزتي فإن هرمون الأوكسيتوسين له مجموعة من الفوائد الإيجابية، أحدها هو مساعدة طفلك على البقاء بصحة جيدة وتحسين جهاز المناعة لديه، كما أن الأوكسيتوسين يعزز التئام الجروح بشكل أسرع ويساعد على تقليل الالتهاب، وكذلك يساعد على التأقلم مع الضغوط الاجتماعية وأنواع الضغوط الأخرى التي قد يواجهها الطفل.

 

♥ يخلق العناق رابطًا قويًا بين الطفل ووالديه:-

زيادة الثقة هي عنصر أساسي في بناء العلاقات مع الأطفال ومع الآخرين، والعناق يعزز الثقة لدى الأطفال بشدة! حيث يساعد الأوكسيتوسين على تقليل الشعور بالخوف ويزيد من استعداد الطفل لتحمل المخاطر والثقة بالآخرين، كما أنه يحسّن شعور الأطفال بالأمان ويفرض الترابط بين الوالدين والطفل.

 

♥ كم مرة تقومين بعناق أطفالك يوميًا؟

هل تعتقدين أنها كافية لتربية طفل جميل يضحك؟