ستندهشين عندما تعرفين ما يفعله الزواج والعلاقة الحميمة بكِ

ستندهشين عندما تعرفين ما يفعله الزواج والعلاقة الحميمة بكِ

 

#الملكة: 👑

حتما ستندهش حين تعرف آثار الحب بين الزوجين المثبته علميا على صحتك البدنية والنفسية والصحة العامة. 

 - الحب هو تخفيف الألم الطبيعي:🤕

نحن نعلم جميعا أن الإحتضان شعور جيد ومريح، ومع ذلك ، فقد أظهرت الدراسات الحديثة أن الأوكسيتوسين (مادة كيميائية في المخ والتي تخلق شعورًا بالهدوء والاقتراب) الذي يتم إفرازه خلال عناق يتراوح ما بين 10 إلى 20 ثانية يمكن أن يحارب الألم بشكل فعال ، وخاصة الصداع.

 وأكثر من ذلك ، فمجرد النظر إلى صورة لأحد أحبائك يزيد من قوة التحمل الخاصة بك ويحافظ على الصحة العامة ويقلل الألم (إلى 40 ٪ في الحالات المعتدلة ، و 15 ٪ في الحالات الشديدة).  

حيث يربط دماغنا صورة شريكنا مع الهاء لطيف بدوره يجعلك أكثر تحملا لأي نوع من الألم ، وبالتالي يكون ذلك بمثابة مسكن.

 من منظور مختلف ، أثبت العلماء أيضًا أن التحفيز الجنسي وخاصة هزات الجماع يؤدي أيضًا دورًا كبيرًا في منع الألم.  

💥هذا فعال بشكل خاص لآلام الظهر المزمنة وأعراض التهاب المفاصل والتشنجات.

 - الحب يعتني بقلبك:❤

 تشير الدراسات إلى أن تعبيرات الحب تخفض معدل ضربات القلب إلى النصف.  

ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب على المدى الطويل ويحسن الصحة العامة.

إضافة إلى ذلك ، فإن الأوكسيتوسين - المعروف باسم هرمون الحب ويعتقد أنه أحد أكثر الجزيئات المذهلة في العالم - يقلل من التوتر ويقلل من ضغط الدم ويقلل من القلق والتوتر ويعزز احترام الذات ويساعدك على تجنب الاكتئاب ومكافحته..

 - الحب يساعد جسمك على مكافحة المرض:🤒

 الحركات المعبرة عن الحب ، من مسك اليد إلى النشاط الجنسي ، تزيد من إنتاج الإندورفين الذي بدوره يعزز نظام المناعة لدينا ويحسن الصحة العامة.

 وأيضَا ، فإن الأشخاص الذين يعانون من ظروف مرضية ولكن يشعرون بأنهم محبوبون لديهم استجابة أفضل بكثير للعلاج ولديهم دافع أقوى لمكافحة الأمراض..

 - الحب يقضي على الأرق:😴

تمنع هرمونات الحب (الأوكسيتوسين والإندورفين) من إفراز الكورتيزول ، وهو الهرمون المسؤول عن الإجهاد ، مما يعزز بشكل طبيعي راحة أفضل.  

كما أن "إعادة التكوين الهرموني" المصاحب للحب ثبت علمياً أنها واحدة من أكثر العلاجات فعالية لنوم جيد ليلا.ً.

 - الحب يقلل من اخطار الإدمان ويقلل من أعراض الانسحاب:🚭

 المواد الأفيونية والكوكايين والنيكوتين والكحول تسبب الإدمان لأنها تؤثر على مستويات الدوبامين في أجسامنا.

 الدوبامين هو الهرمون المسؤول عن الاندفاع المفاجئ للمتعة.

ويعزز أيضًا إفراز هرمون التستوستيرون والأوكسيتوسين ، اللذين يشكلان أفضل مزيج لتجنب الإدمان ومكافحته.

♡ فالحب يملأ حياتك بالمتعة والنشوة التي تحتاجها لتحسين الصحة العامة.

- الحب بركة في العمر:🧓👵

تُظهر الدراسات الاستقصائية أن الأشخاص الذين يتمتعون بعلاقات جيدة ، خاصةً في الزواج ، يشعرون بصحة جيدة ويستفيدون من أسلوب حياة سليم (بما في ذلك خيارات الطعام والوجبات العادية والراحة الأفضل وتقليل الإجهاد وما إلى ذلك).

 فقد أثبت أن الأشخاص الذين يعيشون في حب وفي علاقة زواج يميلون إلى العيش لفترة أطول.

♡ الحب هو العلاج ♡

 يعتبر دعم زوجك وحبيبك هو ما تحتاجينه للتعامل مع الرهاب والاكتئاب والقلق والتوتر والأمراض البدنية.

 يتعين علينا أن نختار أن نحب ، ونحسن علاقاتنا ، ونتصرف بشكل مختلف ، و نختار أن نكون سعداء لنبقى بصحة جيدة.

 يقول عالم النفس العظيم روبرت ستيرنبرج " ، حتى أعظم الأحبة يمكن أن يموت".

 ومع وضع ذلك في الاعتبار ؛ افتحي قلبك وأظهري حبك لزوجك.

دمتم سعداء ❤