صيحات تصميم مشهورة لكنها تجلب المتاعب أكثر من النفع!

صيحات تصميم مشهورة لكنها تجلب المتاعب أكثر من النفع!

قبل البدء في عملية تجديد المنزل نميل إلى التعرف على صيحات التصميم الداخلي المختلفة عبر الإنترنت، وبالطبع جميعنا نحب الصور المثالية التي تُظهر أشياء مثل الجدران المضيئة وحلول التصميم غير العادية والتعديلات الجريئة ولكن لسوء الحظ ينسى الكثير منا أن بعض هذه الصيحات قد لا تناسب منازلنا.

وبالتالي قد يكون من المفيد تذكر أنه بينما تبدو الديكورات السوداء في المطبخ رائعة إلا أنها تتسخ أسرع من الألوان الأخرى، لهذا ملكتي قمنا بدراسة أمثلة على التصميم الحديث واخترنا العديد من الحلول التي تبدو جيدة في الصور ولكنها تسبب الكثير من المتاعب في الحياة اليومية.

 

● مقابض ناعمة ولامعة في المطبخ

تبدو مقابض المطبخ المصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ اللامع مثالية في الصور، فهذا اللمعان لمقابض الثلاجة وأفران الميكروويف والعناصر الأخرى يلفت نظرنا حرفيًا، ومع ذلك فإن كل شيء يصبح أكثر تعقيدًا في الحياة اليومية لأن الأوساخ تميل إلى التراكم على الأسطح المعدنية بسرعة كبيرة، وبمجرد فتح الثلاجة بيد مبللة سيتم تغطية المقبض بالبقع، لذلك يجب تنظيف آثار الشحوم على مقابض وجوانب فرن الميكروويف بشكل منتظم ومن أجل تسهيل عملية التنظيف من الأفضل أن تختاري المقابض فير اللامعة.

 

● رفوف الملابس بدلًا من الخزانة

تمتلئ شبكات التواصل الاجتماعي بصور الأشخاص الذين يستخدمون رفًا مفتوحًا خاصًا لتعليق الملابس بدلًا من الخزانة النموذجية، ويمكن أن يكون ذلك ممتعًا من الناحية الجمالية خاصةً عندما تتوافق الملابس مع الجزء الداخلي للغرفة، ولكن في الحياة الواقعية يصبح مثل هذا الرف فوضويًا سريعًا لأننا نعلق الملابس بشكل غير دقيق أثناء العجلة أو ببساطة نضعها فوق الشماعات، لذلك إذا لم تكوني متأكدة مما أنكِ ستقومين بترتيب الأشياء بشكل منتظم فمن الأفضل أن تختاري خزانة ملابس كلاسيكية.

 

● جهاز عرض (بوچيكتور) بدلًا من شاشة التلفزيون

تعود بعض العناصر من الماضي -مثل أقراص الفينيل والكاميرات القديمة- إلى حياتنا بين الحين والآخر، واليوم تكتسب أجهزة العرض شعبية كبيرة حيث يتم شراؤها بدلاً من أجهزة التلفزيون لأنه يعتقد أنكِ ستشعرين على ما يبدو بمشاعر أخرى أثناء مشاهدة الأفلام على جهاز العرض وستجعلي المنزل أكثر راحة أيضًا، ولكن فإن أجهزة العرض لديها الكثير من العيوب، أولًا ستكونين بحاجة إلى شاشة خاصة أو على الأقل جدار فاتح لها، وثانيًا من الصعب جدًا مشاهدة شيء ما أثناء النهار بسبب كثرة الإضاءة النهارية، وهذا يعني أنك ستحتاجين إلى شراء ستائر معتمة، ومن الضروري أيضًا شراء ملحقات لجهاز العرض، أي أنه بشكل عام ستكلفكِ صيانتها وخدمتها أكثر من جهاز التلفزيون العادي.

 

● الأثاث الأسود

اختيار مطبخ أسود بالكامل أو عناصر منفصلة باللون الأسود تبدو مميزة وجذابة، ولكن في الحياة اليومية تجلب قطع الأثاث السوداء العديد من المشكلات وتتطلب رعاية خاصة، على سبيل المثال يمكن أن يترك الماء بقعًا على الأثاث والتي سيتعين عليكِ مسحها بقطعة قماش لفترة طويلة، أيضًا يمكن للأثاث الأسود (بغض النظر عما إذا كان لامعًا أو غير لامعًا) أن يجعل المنزل يبدو "أثقل" بصريًا خاصةً إذا كانت مساحته صغيرة، لهذا السبب إذا كانت لديك شكوك حول ما إذا كان عليك شراء مطبخ أسود أم لا فمن الأفضل أن تختاري الدرجات الفاتحة.

 

● المدفأة

لا شك أن المدفأة هي نقطة محورية في الأمسيات الباردة كما نرى في الأفلام، لكن لسوء الحظ الواقع مختلف قليلًا عن الصورة! فالمدفأة له عيوب عديدة وأهمها أن هذه النيران المكشوفة خطيرة للغاية، بالإضافة إلى أنها تتطلب صيانة حيث أنه من الضروري تنظيف الرماد وإعداد الحطب ومراقبة النيران باستمرار، كما يجب أيضًا التفكير في نظام التهوية في المنزل وإلا فإن رائحة الحطب ستنتشر في جميع أنحاء المنزل عند إشعالها، وأخيرًا وليس آخرًا أن هذه المدفأة ليست رخيصة.

 

● صنبور طويل في المطبخ

في كثير من الأحيان يحاول المصممون الداخليون وضع الأثاث في الغرفة بشكل كبير، في بعض الأحيان يحاولون تعويض الحوض الصغير بصنبور مرتفع خاصةً في الشقق الصغيرة، من ناحية إنها فكرة مريحة حيث يمكنك دائمًا غسل قدر كبير أو برطمان بسهولة، ولكن يواجه بعض أصحاب هذه الصنابير مشكلة خروج المياه من الحوض إلى جميع الأسطح المحيطة، حيث يمكن للماء من هذا الصنبور أن يتناثر على كل شيء حول الحوض وإذا كان رخيصًا فقد يبدأ في التلف بالفعل بسبب الرطوبة الزائدة، لهذا السبب عندما تقررين تجديد مطبخك فاختاري حوضًا بعمق معتدل وصنبور بارتفاع مثالي.