عواقب خطيرة تسببها الوسائد والملاءات للصحة العامة!

عواقب خطيرة تسببها الوسائد والملاءات للصحة العامة!

 

#الملكة

هل تعلمين ملكتي أننا نقضي معظم حياتنا (حوالي ثلثها تقريبًا) نائمين؟! وبينما ننام في السرير بكل راحة واطمئنان يمكن للمواد المتبقية مثل الدهون وخلايا الجلد الميتة والأوساخ في ملاءاتنا أن تتراكم بمرور الوقت. وبالطبع جميعنا نحب الاستمتاع بنوم هانئ ليلًا على ملاءات سرير نظيفة، لكن هل تعرفين ملكتي ماذا يحدث إذا تركتِ هذه الملاءات غير مغسولة؟ لمعرفة ما يمكن أن تفعله الأوساخ المتراكمة بكِ وبـ الصحة العامة استمري في القراءة!

 

● حب الشباب وتهيج البشرة

هل لاحظتِ ظهور بثور على بشرتكِ دون سبب؟ هناك احتمال أن يكون هذا بسبب غطاء الوسادة المتسخ! يمكن أن يتسبب الاستخدام اليومي في تراكم الجلد الميت والدهون والبكتيريا ويسبب انسداد المسام مما يؤدي إلى ظهور حب الشباب، وقد تصبح بشرتكِ حمراء أيضًا بسبب البكتيريا المعروفة باسم "دويدية الرموش" "Demodex" وهي حشرات موجودة في الملاءات والوسائد. 

لذلك إذا كانت بشرتكِ تبدو غير طبيعية فحاولي تغيير غطاء الوسادة كل يومين إلى ثلاثة أيام وأخبرينا بما يحدث من تطورات!

 

● الحساسية بسبب عث الغبار

هل تعطسين وتصابين بحكة في العين أثناء الليل؟ قد يكون ذلك بسبب الحساسية! يمكن أن تتراوح أسباب الحساسية من حبوب اللقاح والغبار إلى عث الغبار الفعلي الذي يعيش في ملاءات السرير، ويمكن أن يتسبب عث الغبار -على الرغم من كونه مجهريًا ولا يمكن رؤيته بالعين المجردة- في حالات خطيرة من الحساسية والربو.

ولتجنب هذه المواد المسببة للحساسية والخفاظ على الصحة العامة تأكدي من غسل الملاءات بالماء الساخن، يمكنكِ حتى شراء فراش مضاد للحساسية لتجنب المعاناة من هذه الأعراض.

 

● الآثار الضارة للنوم مع حيواناتكِ الأليفة

قد يكون النوم مع حيواناتكِ الأليفة لطيفًا ومريحًا ولكن هناك بعض المخاطر التي يجب أن تكوني على دراية بها أولًا، نظرًا لأن بعض الحيوانات الأليفة قد تنقل القُراد فمن المهم التخلص من هذه الحشرات لأنها يمكن أن تسبب مرض "لايم"، كما يمكن أن يجذب فراء الحيوانات الأليفة أيضًا عث الغبار للعيش في الفراش الخاص بكِ!

وإذا قررتِ الاحتفاظ بأصدقائكِ الصغار هؤلاء والنوم معهم في سريركِ فتأكدي من غسل ملاءاتكِ بانتظام والحفاظ دائمًا على صحة الحيوانات ونظافتهم.

 

● حكّة في فروة الرأس

يمكن أن تكون أغطية الوسائد الدافئة والرطبة مكانًا رائعًا للفطريات المعروفة باسم الفطريات الجلدية؛ تسبب هذه الفطريات بقع صلعاء حاكة على فروة الرأس والمعروفة باسم سعفة فروة الرأس، وبينما يمكنكِ طلب العلاج بسهولة من المتخصصين الطبيين إلا أن الوقاية هي المفتاح للحفاظ على الصحة العامة دائمًا! ولتقليل فرص الشعور بالحكة في رأسكِ تأكدي من غسل الوسائد والأغطية باستمرار.

 

● عدوى العين الوردية

إذا كنتِ مصابة بالتهاب الملتحمة والمعروف أيضًا بالعين الوردية فإن ملاءاتكِ قد تعرضكِ للخطر أيضًا! وهذا بسبب البكتيريا الموجودة في الفراش وخاصةً على أكياس الوسائد، لذلك إذا كنتِ أنتِ أو أي شخص آخر يشارككِ في الفراش قد أصيب مؤخرًا بالتهاب الملتحمة فاغسلي الملاءات والوسائد بالماء الساخن لتقليل فرص إعادة العدوى.

 

بالطبع ملكتي بعد أن عرفتِ ما يمكن أن يحدث لـ الصحة العامة إذا لم تغسلي الملاءات والوسائد فقد تتسائلي كم مرة تحتاجين إلى غسلها للوقاية .. لقتل الجراثيم استخدمي الماء الساخن لغسل الملاءات والوسائد مرة واحدة على الأقل في الأسبوع وسيصبح كل شيء على ما يرام بإذن الله!

 

ماذا عنكِ ملكتي؟ كم مرة تغسلين الملاءات والوسادات؟ أخبرينا في التعليقات!