كيفية أدفع بطفلي نحو التهذيب

كيفية أدفع بطفلي نحو التهذيب

الملكة:
 من واجب الآباء تعليم أطفالهم كيف يكونوا مهذبين، فالمعلمون والأصدقاء والجيران والعائلة جميعهم يقدرونكم عندما يكون الأطفال مهذبين، ويتضايقون بشدة عندما لا يكون الأطفال مهذبين، تعليم الأدب يمنح الأطفال حياة مليئة بتقدير أكبر لأنفسهم ولغيرهم عندما يكبرون مع الأخلاق الحسنة واحترامهم لأنفسهم ولمن حولهم، كل هذا يبدأ بأساسيات تعليم الأطفال ليكونوا مهذبين منذ سن مبكرة.  
فيما يلي طرق بسيطة لجعل الأطفال على الطريق الصحيح ليكونوا مهذبين:


 = كن قدوة للسلوك المهذب:
  هل سبق لك أن رأيت أحد الوالدين يصرخ في طفل ثم يستدير ويتوقع منه أن يكون مهذب مع شخص بالغ؟ 
  إن الأطفال سيفعلون كما تفعل،  إذا كنت تريد أن يكون الطفل مهذبًا ، فيجب أن يكون سلكك معهم مهذبًا، كالتحدث بلهجة طيبة مع الأطفال وعند طلبك شئ منهم لا تهددهم،  ليس من السهل دائمًا التحلي بالصبر مع الأطفال ، ولكن كشخص بالغ ، تقع على عاتقك مسؤولية صياغة السلوك المناسب.
 الثناء على السلوك المهذب للطفل.  
عندما تلاحظ أن الطفل مهذب تجاه شخص ما إما عن طريق تقديم الشكر لشخص ما على شيء ما أو طلب شيء بطريقة مهذبة ، اعترف بذلك، بهذه الطريقة تعزز سلوكه الجيد حيث يتعرف على نوع السلوك الذي تتوقعه منه،  إن ذلك يعزز احترامك ووعيك به كفرد ويشجعه على التصرف بطرق مماثلة في المستقبل.


 = وضع الحدود والتوقعات المناسبة للسلوك المهذب:
 الأطفال بحاجة إلى معرفة السلوكيات المهذبة المتوقعة منهم، ويختلف ذلك من منزل لآخر فمثلا في بعض المنازل ، مكالمة هاتفية لقول شكرا لك كافية، وفي حالات أخرى من المتوقع زيارة ولا يكتفون بمكالمة هاتفية.  
تشجيع الطفل على الإعتذار
الجميع يرتكبون أخطاء، أظهر للأطفال ما هو متوقع من حيث السلوك المهذب بشكل منتظم، يحتاج الأطفال إلى حدود متسقة حتى ينمووا ليصبحوا مهذبين، علّم الأطفال الابتعاد عن الأشخاص والمواقف التي لا تظهر لهم سلوكًا مهذبًا، وذلك يعلمهم درسًا مهمًا عن الرعاية الذاتية واحترام الذات.
 تواصل مع الاطفال
 يضع الآباء بعض المعايير الصارمة ويتجاهلون التواصل الدائم مع الأبناء لتذكيرهم بالقواعد باستمرار وتكوين روابط قوية ودائمة معهم، ولكونكم معهم فسوف يريدون بطبيعة الحال اعتماد سلوكيات مهذبة لكسب رضاكم.


= صف للطفل أساسيات السلوك المهذب:
مثل قول من فضلك وشكرا عند طلب شيء ما أو تلقي شيء ما ، ومراعاة أن السلوك المهذب يشمل أيضًا نغمة صوت لطيفة وموقف لطيف، والأطفال سيعرفون أن الناس يقدرون ذلك عندما يتعاملون معهم بلطف،  يكبر الأطفال ليصبحوا أكثر ثقة ولديهم تقدير أفضل للذات عندما يعرفون منذ سن مبكرة ما هو متوقع منهم.  


الأطفال الذين يبدأون في تعلم كيف يكونوا مهذبين منذ الصغر ينمو معهم الأدب ليصبحوا بالغين مهذبين.