العقل زينة المرأة: المفتاح الذي تحتاجينه لفتح قفل قلب زوجك

العقل زينة المرأة: المفتاح الذي تحتاجينه لفتح قفل قلب زوجك



#الملكة : 👑

لدي أخبار رائعة لكِ!

يمكنك الحصول على زواج ناجح وسعيد!  أعرفي ذلك لأن الله خلق الزواج ولم يخلق الله شيئًا ليفشل🤷‍♀️.

فإذا جعلتِ نمط الحياة اتباع كلام الله ، ووقفتِ عند حدوده ، ستنجحين. 

يمكنك بالجهد أن تجدي المفتاح لفتح قلب زوجك.

زواجك يستحق كل هذا العناء!

الاحترام والتقدير ..

الرجال والنساء لديهم احتياجات مختلفة. 

تحتاج المرأة إلى الشعور بالأمان والحب ، ويحتاج الرجل أن يشعر بالاحترام والتقدير.

الإحسان إليكِ كزوجة لا يقل أهمية عن الإحسان للزوج ، فالأزواج والزوجات متساوون عند الله لكن وظيفتهما مختلفة في نمط الحياة.

يعلم الله ما نحتاجه وما الذي يجعل العلاقات تنجح. 

لهذا دعا الرجل لحسن عشرة زوجته:

«وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ»

(النساء - ١٩)

ودعا المرأة لاحترام وتقدير زوجها:

«..... وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ ، وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ ، وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكُيمٌ»

(البقرة/228)

والمرأة التي تقدر زوجها لديها المفتاح لفتح قلبه.❤

هل أنت زوجة تحترم وتقدر زوجها في نمط الحياة؟

هل سبق ووضعت نفسك مكان زوجك؟ 

كيف يراك زوجك؟ 

هل يشعر بأنه محبوب ومحترم من قبلك؟

هل أنت صديقته ومشجعته أم أنكِ زوجة مزعجة؟

أفهم أن هناك أزواجًا يصعب إرضائهم ، ويصعب فهمهم ، ومن الصعب التعامل معهم ، لكن عندما تتخذين قرارًا بتقديره ، ستلاحظين تغييرًا فيه عاجلاً أم آجلاً.

علينا أن نحترم ونقدر أزواجنا لأن الله ورسوله أمرونا بذلك. 

لا علاقة له بما إذا كانوا يستحقون ذلك أم لا ، تذكري أن البركة تأتي بالطاعة.

♡ نصائح من شأنها أن تساعدك على فتح قفل قلب زوجك إذا أتبعتيها ضمن نمط الحياة : 💘

إليك بعض النصائح التي ستساعدك على فتح قلب زوجك👇

1. الاحترام يبدأ في العقل.. 🧠

كيف ترين زوجك؟ 

هل تقدريه؟ 

ما رأيك فيه؟ 

هل أنت معجبه به؟ 

الطريقة التي ترين بها زوجك ستؤثر في الطريقة التي تعامليه بها والطريقة التي تتحدثين بها معه.

ركزي على نقاط قوته وليس نقاط ضعفه ، ركزي على الخير بداخله وليس السيئ.

تذكري أن الشيطان يكره نجاح العلاقات ولهذا يحاول جاهدًا إحداث الفرقة بين الناس من خلال تذكيرك بكل عيوبهم.

عندما تبرز فكرة سلبية عن زوجك في ذهنك ، اختاري أن لا تستغرقي في التفكير فيها.

 

2. شاهدي كيف تعامليه.. 💑

لا تهاجميه ولا تعاقبيه ولا تصرخي ،  قولي ما تريدين قوله بصدق ومحبة.

تذكري أنك متساويه معه ، يمكنك مواجهته إذا احتجتِ إلى ذلك ولكن افعلي ذلك بحب واحترام.

 

3. كوني مكانًا آمنًا لقلبه.. 👫

كوني مستمعًة جيدًة وليس مكتشفًة للخطأ في كلامه. 

من الجميل أن يفتح زوجك قلبه لكِ ، عندما يعلم أنكِ مكان آمن له.

لا حكم ومواعظ ، مجرد مستمعة جيدة ، وكوني بطيئة في الغضب.

 

4. توقفي عن تحدي زوجك.. 👪

لا تكوني محرضًة أو ملكة دراما ، تحلي بروح لطيفة بدلاً من ذلك ، كوني صانعة سلام.

 

5. لا تعاملي زوجك بالطريقة التي يستحقها.. 🤷‍♀️

بدلًا من معاملة زوجك بالطريقة التي يستحقها ، عامليه بالطريقة التي أمرك الله ورسوله بها. 

لا تخافي ، ثقي أن هذا سيعمل لصالح زواجك وعائلتك.

 

6. لا تقارني زوجك بغيره.. 🤵

لا تقارني زوجك بأشخاص آخرين.

ركزي على الأشياء الجيدة وامدحيه عليها! 

فالمديح يسبب السلوك الإيجابي.

 

7. تقربي إلى الله.. 🕌

حافظي على الدعاء بالبركة في حياتك.

ارتقي بزوجك إلى مستوى أعلى بكلماتك ، بدلاً من التحدث عن أخطائه ، تحدثي عن مميزاته ، وتذكر أن الكلمات لها قوة.

 

8. قدري قيمته.. 🧔

المفتاح لفتح قلب الزوج هو تقديره ، ومن أفضل الطرق لتقدير أزواجنا أن نثق بهم.

اعترفي بما يفعله من أجل الأسرة.

 

9. كوني رفيقًة جيدًة.. 💞

كوني صديقته ، لا تكوني عدو زوجك. 

استمتعي بقضاء الوقت معه.

كوني مهتمًة بحياته وهواياته.

كونك زوجة خاضعة لزوجها لا يعني أنك أقل من زوجك. 

تذكري أنكما أمام الله كلاكما متساوون. 

فهو رب الأسرة ويريدك الله أن تحترمي مكانة زوجك.

أخيرا ✔ كوني زوجة صالحة لزوجك.. 💏

لن يكون هذا سبب للبركة في زواجك فحسب ، بل في مباركة زواج أطفالك أيضًا ، حيث تكوني قدوة لهم في كيفية معاملة الزوج.

 

التقدير والاحترام هما مفتاح قلب زوجك.  استخدميه!

فهذا يجعلك أكثر جاذبية لزوجك.

اختاري أن تثقي في الله ورسوله ، واختاري أن تتبعي هدى الله. 

لن يخذلك.

دمتم سعداء ❤