زوجك لا يعبر لك عن حبه برومانسية؟ سنخبرك كيف تتعاملين معه!

زوجك لا يعبر لك عن حبه برومانسية؟ سنخبرك كيف تتعاملين معه!


#الملكة

ليس كل الأزواج من النوع الذي يجلب باقات الزهور إلى زوجته، أو يمطرها بالقبلات أثناء الذهاب إلى العمل أو يدفعها جانبًا عند غسل الأطباق في الحوض وتولي العمل بدلًا منها. 
"زوجي ليس حنونًا أو رومانسيًا"، هذه لازمة تقولها العديد من الزوجات بحزن.

غالبًا ما تتراكم شكاوى النساء حول: "زوجي لا يفعل شيئًا خاصًا لي..  صحيح أنه ليس كل الأزواج رومانسيين لإنه ليس جزءًا من شخصيتهم. 
قد يحاول بعض الرجال أن يكونوا رومانسيين قليلاً أثناء فترة العقد أو الخطوبة، لكن بعد الزفاف فإنهم يعودون إلى طبيعتهم.

 

لماذا يتوقف الأزواج عن الرومانسية بعد الزواج؟

 

الزوج غير الرومانسي ليس بالضرورة شخصًا غير مهتم أو قاسٍ، ولكنه قد يكون ببساطة ليس معبرًا عن مشاعره بدرجة كافية.

الرجال على يقين من أنهم ليسوا جيدين في التعبير عن مشاعرهم، فإذا كان الرجل رومانسيًا قليلاً قبل الزواج، فقد كان يفعل ذلك بجهد كبير فقط لإثارة إعجابك.

بعد الزواج، يصبح معظم الرجال غير رومانسيين لأنه يشعر بأنكِ زوجته وليس هناك حاجة لمحاولة القيام بشيء لا يأتي به بشكل طبيعي. 

بالتحديد السبب الذي يجعل معظم الأزواج يتوقفون عن الرومانسية بعد الزواج هو أنهم تزوجوا بالفعل.

يمكن أن يترك ذلك الزوجات في حيرة من أمرهن وقد لا يشعرون بالسعادة الزوجية، وغالباً ما يفسرن ذلك على أنه عدم اهتمام الزوج بهن، وقلة حبه لهن، لكن الزوجات يجب أن يعرفن ما إذا كان الزوج غير رومانسي فهذه ببساطة طبيعته.

قراءة ذات صلة: عبارات رومانسيًة لتقوليها لزوجك ليشعر بالسعادة الزوجية.

أشياء يجب فعلها عندما لا يكون زوجك حنونًا أو غير رومانسيًا:

 

غالبًا ما تستمر النساء في الأنين والشكوى من أزواجهن عندما لا يكونون رومانسيين. 
لكن بدلاً من التفكير في أن: "زوجك لا يفعل شيئًا مميزًا بالنسبة لكِ" ، فكري في: ما هي الأشياء الخاصة التي يمكنك القيام بها لزوجك؟
فهناك أشياء يمكنك القيام بها لتكوني في مساحة أفضل وتشعري بالسعادة الزوجية إذا لم يكن زوجك رومانسيًا. 

نسرد 12 شيئًا يمكنك القيام به للتعامل مع زوج غير رومانسي..

1. اقبلي زوجك كما هو.

كما قلنا سابقًا، فإن بعض الناس ليسوا رومانسيين بطبعهم ولكن هذا لا يعني أنهم ليسوا جيدين، إذا كنتِ تستطيعين قبول هذا الواقع، فلن تستمري في الشكوى من ان زوجك ليس رومانسيًا.

قد يكون لزوجك صفات جيدة أخرى مثل: صبور، شخص مسالم، متحدثًا جيدًا، مثقفًا .... إلخ
اقبليه كما هو وستكونين قادرًة على حبه بسهولة أكبر.

2. قدري زوجك كما هو.

قد لا يكون زوجك من النوع الذي يُغرقك بالهدايا، ولا يأخذك للخارج للتنزه والتسوق، ولكن عندما أردتِ أن تقومي بدورة في التسويق الرقمي مثلًا قال نعم دون تفكير ودفع لكِ ثمن الدورة بسعادة، فهو يحب الوقوف إلى جانبك في جميع مساعيك. 
إنه بذلك يفعل لكِ ما يهم حقًا وبدلاً من أن تقولي: "زوجي ليس رومانسيًا" ، يجب أن تقولي: "زوجي هو السند في حياتي."  وستشعرين بتحسن وستشعرين بالسعادة الزوجية أكثر.

3. لا تدعي وسائل التواصل الاجتماعي تؤثر عليكِ.

تقرأين منشورات الغزل للزوجة على Facebook أو ترين تلك الصورة الرومانسية على شاطئ البحر على Instagram وتعتقدين أن زوجك ليس رومانسيًا ولن يفعل ذلك أبدًا، هذا جيد تمامًا فهو لا يحتاج إلى فعل ذلك، فلا تتأثري بوسائل التواصل الاجتماعي.

فقط اعلمي أن العديد من الأزواج بعد إخراج الزوجة إلى عشاء رومانسي في عيد ميلادها ونشره ذلك على وسائل التواصل الإجتماعي قد اختاروا الطلاق بعد عدة أشهر، فلا تتأثري بالرومانسية على وسائل التواصل الاجتماعي ولا تحكمي على زوجك من خلالها.

4. لماذا تقولين: زوجي ليس رومانسيا؟

فكري في سبب شعورك بأن زوجك ليس رومانسيًا، هل اكتسبتِ فكرتك عن الرومانسية من خلال مشاهدة أفلام السينما وقراءة روايات الحب؟
إذًا أنتِ حقًا بحاجة إلى تغيير توقعاتك الرومانسية.

ما يعرضونه في الأفلام ويكتبونه في الكتب كلها مواقف رومانسية مثالية ويتم رسم شخصيات الرجال لجذب خيال النساء، ثقي بنا!
قد لا يوافق الرجال في الحياة الواقعية على فكرة الرومانسية هذه كما تعرضها الأفلام وتجسدها الروايات.

إذا كان يجلب لكِ احتياجاتك المعتادة، وثلاجتك ممتلئة دائمًا ويوجد وقود في السيارة التي تقوديها، فقد تكون هذه فكرة الرومانسية بالنسبة له، فإنه يعتني بكِ ويؤمن معيشتك وهذا من شأنه أن يجعلك سعيدًة.

5. أعطه بعض الأفكار.

يشعر بعض الرجال بالحيرة فيما يتعلق بما يمكن أن يفعله ليجعلك سعيدًة، فخذي زمام المبادرة وأخبريه عن بعض الأماكن الرومانسية التي يمكنكما استكشافها معًا لتناول العشاء أو أخبريه عن الفستان الأحمر الطويل الذي كنت تتطلعين إليه في السوق لفترة طويلة.

  شاركي الأفكار الرومانسية معه، فيمكنك حجز مكانًا في مطعم فاخر ومفاجأته، خذي زمام المبادرة وضعيه في موقف رومانسي وراقبي وهج الشموع على وجهه.

6. إنه قد لا يتذكر تاريخ ميلادك او ذكرى الزواج.

ينشأ العديد من الرجال في منازل لا يتم فيها الاحتفال بأعياد الميلاد، إنه مجرد يوم في التقويم حيث ربما تضاف بعض الحلويات فقط إلى مائدة العشاء.

لذلك فهو أيضًا لا يدرك أنه يجب أن يجعل يوم ميلادك مميزًا فلا تنزعجي إذا عاد إلى المنزل مع قطعة من الشوكولاتة أو حتى إذا نسى يوم ميلادك فلا تذرفي الدموع.

فقط تقبلي أنه لا يتذكر، ولكن ما يمكنك فعله هو أن تجربي معه ما تريديه منه، فإذا احتفلتِ بيوم ميلاده وذكرى زواجكما السنوية معًا وإجراء جميع الترتيبات وتقديم هدايا مدروسة له، فربما بعد عامين سيعرف ما يجب فعله، وقد يبذل قصارى جهده لجعل يوم ميلادك مميزًا.

7. لا تخبريه أبدا بما يفعله الأزواج الآخرون.

هذا هو أسوأ شيء يمكنك فعله لزوجك، إذا واصلت إخباره بحزن أن زوج دينا قد أحضر لها خاتمًا من الألماس في ذكرى زواجها، وزوج ليلى أخذها لقضاء إجازة في أوروبا في عيد ميلادها، فهذا سيدفعه أكثر نحو الإعراض عن التعبير عن مشاعره، فالرجال يكرهون المقارنات.

8. يعبر عن نفسه بشكل مختلف.

قد يكون من النوع الذي يكره لفت نظر الناس في الأماكن العامة ويقفز بعيدًا عنكِ إذا حاولت أن تمسكي بيده، ولكن عندما يكون في السرير فهو أسد، إنه يمتلكك هناك ويضمن لك أفضل وقت معه.

أعتقد أنكِ بحاجة إلى فهمه كشخص، فقد تعني الرومانسية بالنسبة له الجنس الرائع وليس الزهور والشموع، فافهمي مشاعره.

9. قاعدة انجذاب الأضداد.

إذا كنت تشعرين أن زوجك ليس رومانسيًا، وعلى العكس من ذلك فأنتِ تغرمين بالرومانسية، فهذا جيد لكما، فالأضداد تتجاذب وسوف تتعلمان من بعضكما البعض. 
بينما سيتعلم طرقًا للرومانسية منك، ستتعلمين قيمة الحب الراسخ منه، فيمكن أن تكوني رومانسيًة جدًا وقد يكون غير رومانسي لكن الأضداد تنجذب.

نحتاج فقط إلى إبقاء التواصل مفتوحًا للتعلم من بعضنا البعض، فلا يوجد مكان للنقد هنا، فقط تذكري أن كل شخص يختلف عن غيره.

10. توقفي عن التفكير الضار بزواجك.

إذا كنت تفكرين باستمرار أن: "زوجك لا يفعل شيئًا خاصًا لكِ"، فسينتهي بكِ الأمر إلى إلحاق ضرر بعلاقتك الزوجية أكثر من نفعها. 
قد يكون بعض الأزواج يكسبون المال ويقومون بالأعمال المنزلية ويرعون الوالدين المسنين ويهتمون بالواجبات المنزلية للأطفال، وبعد ذلك إذا كنتِ لا تزالين تحزنين لأنه لا يجلب لكِ الزهور أو يأخذك للخارج في نزهة، فأنتِ بحاجة إلى إلقاء نظرة ثانية على علاقتك الزوجية.

إذا لم يكن قد فعل كل هذا وعاد إلى المنزل فقط بالزهور، فهل ستكونين سعيدًة؟

11. توقفي عن التذمر.

هل فكرتِ يومًا أنه يمكن أن يكون التذمر المستمر هو الذي جعله أقل رومانسية بعد الزواج؟  علاوة على ذلك، هل أنت مهووسة بالسيطرة؟ حيث تخبريه عن المدة التي يمكنه خلالها البقاء في الخارج مع أصدقائه، وتلملابس التي يجب أن يرتديها، وكيف يتعامل مع رئيسه، ونوع النظام الغذائي الذي يجب أن يتبعه. 
إذا كنتِ تفعلين هذا، فلا يمكنك أن تتوقعي منه أن يشعر بالرومانسية بعد كل هذا الإزعاج.

هل فكرت يومًا أنه يمكن أن يفكر في أنكِ لست رومانسية أيضًا؟

12. استمتعي بعالمك الخاص.

بدلًا من متابعة الرومانسية مع زوجك، تمتعي بحياة خاصة بك. 
اخرجي مع صديقاتك، واستمتعي بهواية، وشاهدي فيلمًا، واطبخي طبقًا جديدًا، واستمتعي بعالمك الخاص. 
إذا فعلت كل هذا وأكثر ستدركين أنكِ لا تفكرين في أن زوجك ليس حنونًا أو ليس رومانسيًا.
إنها حقيقة أنه ليس كل الأزواج رومانسيون، يعتمد الأمر على الزوجة في كيفية تعاملها معه.

آمل أن تكون نقاطنا الـ 12 قد فتحت أعينك على عدم التركيز على الرومانسية فقط واكتشاف نقاط قوة زوجك.

أسئلة وأجوبة:

 

1. ماذا أفعل عندما يكون زوجي غير رومانسي؟

تقبليه كما هو وركزي على نقاط قوته، فقد يكون شخصًا مطيعًا ومسؤولًا ومحبًا للسلام ولا يعرف كيف يثير إعجابك بالزهور.

2. هل يمكن أن تدوم العلاقة دون عاطفة؟

لا يمكن أن تستمر العلاقة الزوجية بدون المودة، لكن بعض الناس قد لا يظهرون المودة بالطريقة التقليدية مع الهدايا والعناق؛ فقد يظل بعض الأزواج مستيقظين طوال الليل عندما تكوني مريضًة ويظهرون عاطفتهم ورعايتهم.

3. هل قلة المودة سبب للانفصال؟

إذا كان هناك نقص كامل في المودة فهذا سبب للانفصال، ولكن إذا كان هناك حب ورعاية ولكن لا يوجد إظهار علني للعاطفة والرومانسية، فيمكن التعامل مع ذلك.

4. لماذا زوجي ليس رومانسيا؟

هذا سؤال تطرحه العديد من النساء؛ قد يكون زوجك خجولًا، أو قد يشعر أنه نظرًا لأنكما متزوجين الآن، فلا داعي لأن يكون رومانسيًا جدًا لإثارة إعجابك. 
أيضًا، قد يكون نشأ منذ طفولته في منزل لم يكن إظهار المودة فيه هو القاعدة.

  دمتن زوجات متمكنات من قلوب أزواجكن