الملكة

اجعلي عائلتك أقرب، وأسسي مع أبنائك مؤسسة مترابطة قوية!

رقية على كاتب المحتوى: رقية على

20/10/2021

اجعلي عائلتك أقرب، وأسسي مع أبنائك مؤسسة مترابطة قوية!

كيفية تقوية الروابط الأسرية

المحتوى:

- مقدمة

- وقت العائلة

- الوجبات العائلية

- الأعمال العائلية

- الاجتماعات العائلية

يعد قضاء الوقت معًا أحد أعظم الهدايا التي يمكن أن تقدمها العائلات لبعضها البعض، ولا يقتصر دور الوقت الجيد على تقوية الروابط الأسرية وبناءها فحسب، بل إنه يوفر أيضًا إحساسًا بالانتماء والأمان لكل فرد في العائلة.

في الواقع، أظهرت الأبحاث أنه عندما تستمتع العائلات بالأنشطة معًا، لا يتعلم الابناء مهارات اجتماعية مهمة فحسب، بل يتمتعون أيضًا بتقدير أكبر للذات، حيث يتعلم طفلك كيف يكون صديقًا جيدًا.

بصفتك أحد الوالدين فإنك تلعبين دورًا رئيسيًا في تنمية هذه الروابط العائلية وحمايتها، ولكن بناء روابط عائلية قوية لا يحدث دائمًا بشكل طبيعي في حياتنا اليومية المحمومة، فقد يتطلب الأمر جهودًا متضافرة لاقتطاع وقت لعائلتك.

إذا كنت ترغبين في جعل هذا الأساس الراسخ حقيقة واقعة في عائلتك، فالتزمي بهذه الممارسات العشر الأساسية:

جدولة وقت العائلة

سواء كان لديك ابناء في سن المدرسة أو مراهقين، فإن الأمر يتطلب التخطيط لتخصيص وقت الأسرة. 

بعض الطرق التي يمكنك من خلالها القيام بذلك:

خصصي وقتًا للعائلة

انظري إلى الجدول الزمني لكل شخص لمعرفة ما إذا كانت هناك فترات زمنية يمكن تخصيصها للعائلة.
حاولي اختيار ليلة، ربما مرة واحدة في الأسبوع يجتمع فيها جميع أفراد العائلة في نشاط ممتع، وبالحفاظ على هذه الليلة في جدول منتظم، سيعرف الجميع أنهم بحاجة إلى إبقاء تلك الليلة صافية لوقت العائلة.

• التخطيط للعطلات الصغيرة معًا

هناك طريقة أخرى لدمج وقت العائلة في جدولك وهي التخطيط للرحلات اليومية المنتظمة إذا كان هذا يبدو ممتعًا لعائلتك، فحاولي التخطيط للرحلة قبل شهر على الأقل، وتأكدي من أن الجميع على دراية بالخطة.

• اصنعي بعض التقاليد الجديدة وحافظي عليها

يمكنك أيضًا استخدام هذا الوقت لإنشاء تقاليد عائلية، وخيارات إنشاء تقاليد عائلية لا حصر لها. 
ابحثي عن الأشياء التي تستمتع بها عائلتك بأكملها.

▪ تناول وجبات الطعام معًا

اختاري بضع ليالٍ خلال الاسبوع تتوقعين أن يجتمع فيها الجميع حول مائدة العشاء، ولا تسمحي بالهواتف أو الأجهزة الإلكترونية الأخرى، فكل ما عليك هو تناول وجبة وإجراء محادثة معًا.

أظهرت الدراسات أن تناول الوجبات معًا له آثار إيجابية على الصحة البدنية والعقلية لكل الابناء، كما يمكن أن يعزز التواصل ويقوي الروابط الأسرية.

إذا لم تتمكني من الاجتماع معًا لتناول العشاء كعائلة بسبب جداول الأعمال المزدحمة، فحاولي تناول الإفطار، والمفتاح هو أن تجتمعوا معًا وتستمتعوا بوجبة خالية من المشتتات.

▪ قوموا بالأعمال المنزلية كعائلة

اجعلي تنظيف منزلك أو العناية بالفناء مسؤولية الأسرة بأكملها، وقومي بإنشاء قائمة بالأعمال المنزلية واطلبي من الجميع الاشتراك، ثم حددي وقتًا خلال الاسبوع أو في عطلة نهاية الاسبوع حيث يمكن للجميع معالجة أعمالهم المنزلية في نفس الوقت.

إذا كان لدى المراهقين جدول زمني متطلب ويحتاجون إلى مزيد من المرونة، فامنحيهم موعدًا نهائيًا لإنجاز أعمالهم المنزلية، ولكن ذكريهم أن القيام بالأعمال المنزلية معًا يجعل المهمة تسير بشكل أسرع بكثير من القيام بها بمفردهم.

علاوة على ذلك، يمكن أن يؤدي القيام بالأعمال المنزلية معًا أيضًا إلى تعزيز الشعور بالعمل الجماعي، خاصة إذا تم إنجاز شخص ما مبكرًا وكان على استعداد لمساعدة فرد آخر من العائلة على إكمال مهامه. 
لجعل الأعمال المنزلية مجزية أكثر، خططي لمكافأة صغيرة عند الانتهاء من العمل مثل نناول الآيس كريم معًا، أو مشاهدة فيلم، أو لعب لعبة لوحية.

▪ عقد اجتماعات عائلية

تعد الاجتماعات العائلية وقتًا جيدًا للجميع للتواصل، أو النظر في المظالم، أو مناقشة الخطط المستقبلية. 
على سبيل المثال: يعد الاجتماع العائلي وقتًا جيدًا للتحدث عن رحلة يومية قادمة أو إجازة عائلية أو كيفية التخطيط لإكمال الأعمال المنزلية في نهاية الاسبوع المقبل.

يمكن أن تكون هذه الاجتماعات منتظمة؛ أو يمكنك جعلها مرتجلة والسماح لأي فرد من أفراد الأسرة بالاتصال باجتماع إذا شعر بالحاجة، ويمكن أيضًا استخدام الاجتماعات العائلية لتحديد أهداف الأسرة.

ابدأي كل اجتماع بالسؤال عما إذا كان لدى أي شخص مشكلة، واكتبي ما يريد الجميع التحدث عنه وتصفحيه واحدًا تلو الآخر.

قد تحتاجين إلى وضع بعض الإرشادات للاجتماع، مثل وضع حد زمني لكل بند من بنود جدول الأعمال وتنفيذ "قاعدة عدم الحديث" عندما يتكلم شخص آخر.

أكدي أيضًا على الحاجة إلى أن تكوني لطيفًة ومراعيًة للاحترام، فالهدف هو أن تسمح لك هذه الاجتماعات بحل مشاكل الأسرة بطريقة مثمرة.

▪ شجعي الدعم

يعد الشعور بالدعم من قبل عائلتك أحد أهم عناصر بناء الروابط الأسرية القوية، فمثل هذه الروابط ستدوم لأطفالك مدى الحياة، وسوف يستمتعون بهذه الروابط القوية عندما يكونون في عمرك وحتى بعد رحيلك.

لخلق شعور بالدعم، شجعي الجميع على معرفة الأشياء المهمة لأفراد الأسرة وبذل قصارى جهدهم لدعم بعضهم البعض خلال الأوقات الجيدة والسيئة، ويجب أن يشعر كل فرد في الأسرة بالقدرة على مشاركة الأخبار السارة وكذلك مشاركة الأخبار السيئة.

الهدف هو أن يبتهج كل فرد في الأسرة معًا عندما تسير الأمور على ما يرام، وأن يتعاونوا معًا عندما لا تسير الأمور كما هو مخطط لها، فعندما تشعر العائلات بالدعم، يصبح اجتياز الأوقات الصعبة أسهل بكثير

▪ جدولة بعض الوقت الضائع

بينما يعد وقت العائلة جزءًا مهمًا من الحياة اليومية، إلا أن هناك حاجة أيضًا لبعض الوقت الضائع، ولا يجب عليك فقط تشجيع أطفالك على قضاء بعض الوقت الهادئ بمفردهم لإعادة شحن طاقتهم، ولكن عليك أيضًا تخصيص وقت لنفسك.

تربية الابناء مسؤولية كبيرة يمكن أن تؤثر عليك، ونتيجة لذلك لا تشعري بالسوء حيال أخذ قسط من الراحة، فتأكدي من أنك تقضي بعض الوقت لنفسك.

الحقيقة هي أنك ستكون أمًا أفضل عندما تعتني بنفسك. 

▪ تطوع الأسرة معا

أظهرت الأبحاث أنه كلما قدمنا ​​المزيد، نشعر بسعادة أكبر ونكون أكثر امتنانًا في حياتنا، والأكثر من ذلك أن إعطاء وقتك وطاقتك لجعل حياة شخص آخر أفضل هو دائمًا تجربة تعليمية قوية.

عندما تتشارك عائلتك في خبرات التعلم معًا، فإنها ستقوي علاقاتكم. 

 

ذات صلة

مرحلة المراهقة: التعامل مع المشاعر تجاه زيادة الوزن!

مرحلة المراهقة: التعامل مع المشاعر تجاه زيادة الوزن!

يمكن للوالدين أو الأشقاء أو الأصدقاء ذوي النوايا الحسنة أن يجعلوا الأمور أسوأ أحيانًا من خلال تقديم اقتراحات حول التغذية

849
لماذا يجب على الأمهات مراقبة أو تفتيش هواتف أطفالهن؟!

لماذا يجب على الأمهات مراقبة أو تفتيش هواتف أطفالهن؟!

بالطبع لا غنىً لنا عن التكنولوجيا في حياتنا هذه الأيام، ولكن كما أن لها منافع ومزايا عديدة فإن أضرار التكنولوجيا تحيط بنا وبأطفالنا من كل جانب

لماذا من الصعب جدا التواصل مع المراهقين؟

لماذا من الصعب جدا التواصل مع المراهقين؟

التحدي والسلوك المزعج من سمات مرحلة المراهقة، وتجاهلك يًعطي الاطفال الشعور بالقوة، فهم يعرفون ما يجعلك تنفعلي

إستشارات الملكة الذهبية

نخبة من الأطباء المختصين في أمراض النسا والولادة مع تطبيق الملكة

الأكثر مشاهدة

كيفية تأديب الطفل الذي يتطاول في الكلام!!

مراهقين

كيفية تأديب الطفل الذي يتطاول في الكلام!!

التجاوز في الكلام هو أحد أكثر السلوكيات المزعجة التي يواجهها الآباء من الاطفال ويشعرون بالقلق حيالها

نظام الامتحان الغذائي: أفضل أطعمة يمكن أن تقدميها لطفلك!

مراهقين

نظام الامتحان الغذائي: أفضل أطعمة يمكن أن تقدميها لطفلك!

هذه ليست خطة حمية يومية ولكنها نصائح وأشياء بسيطة يجب البحث عنها في المنزل لمساعدة طفلك على تحقيق أفضل العلامات الممكنة!

5 أدوار مهمة للأم يجب ان تعرفيها قبل ان تصبحي أم

مراهقين

5 أدوار مهمة للأم يجب ان تعرفيها قبل ان تصبحي أم

فيما يلي خمسة أدوار في حياة الأم يمكن أن تساعدك على فهم أعماق المسؤوليات التي يجب أن تتحملها الأم