الملكة

6 عادات يومية غير متوقعة تدمر حياتنا دون معرفتنا!

6 عادات يومية غير متوقعة تدمر حياتنا دون معرفتنا!

يقال أن السعادة مصطلح غامض لأن كل شخص لديه أفكاره الخاصة حول ماهية السعادة، لكن علماء النفس وعلماء الأعصاب لا يتفقون مع ذلك! إنهم يعرفون ما الذي يجعلنا نشعر بالرضا وما الذي يجعلنا حزينين كبشر، ففي بعض الأحيان نشعر بالفزع بسبب الأشياء والعادات اليومية التي لا نلاحظها حتى في الروتين اليومي.

لقد تعرفنا على الأشياء التي يجب أن نتجنبها في الروتين اليومي لحياتنا لنكون سعداء، ومن أجلكِ عزيزتي أنشأنا قائمة بالأشياء الضارة التي ننصحكِ بالتوقف عن فعلها الآن والبدء في القيام بما يسعدكِ! إليكِ بعضًا من هذه العادات السيئة التي يجب عليكِ التوقف عن فعلها

عادات سيئة يجب عليكِ التوقف عن فعلها

1. الجلوس باستمرار

في الوقت الحاضر أصبح نمط الحياة المستقر والثابت أمرًا عاديًا؛ ففي المساء نذهب إلى المنزل بالسيارة أو بواسطة وسائل النقل العام ونجلس في المنزل حيث نشاهد التلفزيون أو ندردش عبر الإنترنت مع الأصدقاء.

ولكن عزيزتي بدون الحركة ينخفض ​​مستوى الإندورفين والهرمونات الأخرى المسؤولة عن السعادة، ولكن المشي لمدة 30 دقيقة يوميًا أو ممارسة تمرينين في الأسبوع سيجعلكِ أكثر نشاطًا وسعادة بغض النظر عما يحدث في حياتكِ.

 

2. قضاء كل يوم داخل المنزل

نعلم جميعًا أن العمل من المنزل لا يؤدي بالضرورة إلى السعادة، والمفاجأة هي أن الأماكن مثل دور السينما والمطاعم وغيرها من الأماكن التي نحب زيارتها لا تسمح لنا دائمًا بالاستمتاع بحياتنا أيضًا كما نتصور!

ولكن إذا قضيتِ بعض الوقت في الهواء الطلق في مكان مختلف وجديد ستصبحين أكثر سعادة وستتحسن نظرتكِ لذاتكِ، حيث يطلق علماء النفس على هذه الطريقة اسم "العلاج بالمغامرة"، ومن الجدير بالذكر أنه لا يهم ما إذا كنتِ ستذهبين إلى بلد مختلف أو إلى قرية مجاورة لم تذهبي إليها من قبل، ففي كلتا الحالتين ستصبحين أكثر سعادة.

 

3. نظرتنا للأشياء التي تحدث لنا

من المهم حقًا ألا نهتم فقط بما نقوم به ولكن أيضًا كيف نفعل ذلك، على سبيل المثال لنتخيل فتاتين إحداهن غاضبة لأنها مضطرة لتنظيف منزلها، حيث تفضل أن تكون في موعد في مطعم فاخر، وفتاة أخرى تغسل الصحون وهي سعيدة لأن لديها بعض الوقت لنفسها ولتنظيف المنزل.

الفتاة الأولى ستشعر بالإرهاق والفتاة الثانية ستشعر براحة أكبر، ولكن لماذا هذا؟ لأنه وببساطة يعتمد الأمر كله على "كيف تقومين بالأمر وبمَ تشعرين" إن قدرتنا على العيش بسعادة وعدم ترك مخاوفنا وندمنا وذكرياتنا تزعجنا تجعل حياتنا أكثر إثارة وأكثر سعادة ورضا، وتجعلكِ في انتظار الغد والعيش في اليوم بروح ممتنة، لذلك عزيزتي غيري نظرتكِ لحياتكِ وستتغير حياتكِ!

 

4. نحن نُستهلك فقط

لجعل حياتنا ذات مغزى وقيمة علينا ألا نأخذ فقط بل نعطي أيضًا، فهذا هو جوهر الحياة واللطف يجعلنا نشعر بالرضا وبالأهمية. حتى أصغر الأفعال اللطيفة وأقلها يمكن أن تسعدنا، مثل شراء هدية لشخص ما أو كتابة رسالة جميلة أو حتى طلاء الحائط! كل هده الأشياء تقودنا إلى الاعتقاد بأن لدينا هدفًا في هذه الحياة وأن هناك من يحتاج إلينا! لذلك فكري في من حولكِ وستشعرين بسعادة وسكينة!

 

5. نعزل أنفسنا عن الآخرين

حتى في عصرنا هذا، لا يزال كل شخص بحاجة إلى الانتماء إلى مجموعة، ولا يتعلق الأمر فقط بأقرب أصدقائنا وأفراد عائلتنا، ولكن لكي نكون سعداء حقًا نحتاج إلى الشعور بالارتباط بأشخاص آخرين.

وفقًا لدراسات مختلفة، يساعدنا هذا الشعور على هزيمة الأمراض وتقليل مستويات التوتر لدينا ويجعلنا نشعر بمزيد من الثقة، وبغض النظر عن المجموعة التي تنتمين إليها سواءً كانت فريق السباحة أو نادٍ للألعاب أو أيًا كان تحتاجين فقط عزيزتي إلى الشعور وكأنكِ تنتمين إلى شيء ما، لذلك هيا اذهبي وافعلي شئ جديد تحبيه وتنتمي إليه!

 

6. نحن لا نصنع أي شيء

نحتاج إلى هوايات إبداعية ليس من أجل المال والشهرة، ولكن من أجل صحتنا فقد ثبت أن الإبداع يقلل من مستوى التوتر ويحسن مزاجنا ويساعدنا على محاربة الاكتئاب.

لا تنسي أن الإبداع لا يقتصر فقط على الغناء والرسم، بل يمكن أن يكون أي شيء يتطلب أسلوبك الفريد والمختلف! لذلك ازرعي بعض الزهور أو جددي لون جدران منزلكِ أو قومي بالأعمال المنزلية التي تحبيها فحسب!

 

في النهاية عزيزتي، السعادة ليست شيء يجب أن تسعي إليه، إنها تتكون من أشياء صغيرة في الروتين اليومي لذا يمكننا الشعور بها في أي لحظة، والآن هل لديكِ عادات أخرى تفعلينها في الروتين اليومي تمنعكِ من الشعور بالسعادة؟ أخبرينا عنها في التعليقات.

 

ذات صلة

أنا متوترة ولا أستطيع أن أنجز أي شيء! ماذا أفعل؟!

أنا متوترة ولا أستطيع أن أنجز أي شيء! ماذا أفعل؟!

العقل غير المنظم عادةً ما تكون معه بيئة غير منظم والعكس صحيح، في كثير من الأحيان نشعر بالإرهاق وعدم الإنتاجية لمجرد أن كل ما يمكننا رؤيته هو

نصائح ستساعدكِ على الاسترخاء وتحسين حالتكِ المزاجية!

نصائح ستساعدكِ على الاسترخاء وتحسين حالتكِ المزاجية!

تساعد في حل عدد كبير من المشاكل بما في ذلك الصداع وقلة النوم والسيلوليت وتحسين الحالة المزاجية، ويؤكد العلم بشكل أساسي قواها العلاجية للمشاكل اليومية

كيف أجعل روتيني اليومي أفضل وأكثر نشاطًا؟!

كيف أجعل روتيني اليومي أفضل وأكثر نشاطًا؟!

ممارسة التمارين الرياضية والنوم لهما علاقة قوية، فالمزيد من التمارين تعني النوم بشكل أكثر صحة، والنوم بشكل أكثر صحة يعني أداءً رياضيًا أفضل!

تطبيق الملكة - دليلك لمتابعة الدورة الشهرية و الحمل. حمليه الآن

تثق به أكثر من 2,000,000 امرأة في العالم العربي

4.5

الأكثر مشاهدة

ستكونين كالدمية بيد من حولك إذا لم تفعلي ذلك !

تطوير الذات

ستكونين كالدمية بيد من حولك إذا لم تفعلي ذلك !

نصيحة اليوم في هذه المواقف من المهم أن تتذكري أنكِ لستِ المشكلة؛ يتم التلاعب بك ببساطة لتشعري بالسوء تجاه نفسك، بحيث تزداد احتمالية التنازل عن سلطتك وحقوقك!

آداب وإتكيت الاعتذار

تطوير الذات

آداب وإتكيت الاعتذار

نصيحة الاعتذار سريعًا، عندما يشعر الشخص بأنه تسبّب بحدوث سوء تفاهم أو خطأ ما، وذلك عن طريقة كلمة "آسف(ة)"، متبوعة بابتسامة. ففي معظم الأحيان تحلّ هذه الكلمة المشكلات.

أنا متوترة ولا أستطيع أن أنجز أي شيء! ماذا أفعل؟!

تطوير الذات

أنا متوترة ولا أستطيع أن أنجز أي شيء! ماذا أفعل؟!

العقل غير المنظم عادةً ما تكون معه بيئة غير منظم والعكس صحيح، في كثير من الأحيان نشعر بالإرهاق وعدم الإنتاجية لمجرد أن كل ما يمكننا رؤيته هو