الملكة

استخدامك لهاتفكِ كثيرًا يؤثر على تطور مهارات طفلك! اكتشفي السبب

نورهان محمود كاتب المحتوى: نورهان محمود

31/10/2023

استخدامك لهاتفكِ كثيرًا يؤثر على تطور مهارات طفلك! اكتشفي السبب

يحتوي الهاتف على عالم كامل تقريبًا! العمل، والأصدقاء والأخبار والألعاب المسلية! لذلك يكون من السهل جدًا أن يتم سحبك من العالم الواقعي إلى شاشتك دون أن تشعري!
ولكن إذا كنت تركزين في كثير من الأحيان على هاتفك عندما تكونين مع طفلك، فقد يؤثر ذلك على تطور لغته ومهارات التواصل لديه، وذلك لأن الآباء والأمهات المشتتين بهواتفهم يقضون وقتًا أقل في الانخراط في تفاعلات الأطفال مما يمنح الأطفال فرصًا أقل للتعلم.

تأثير استخدام الوالدين للهاتف أمام أطفالهم؟

قد يؤدي تشتت انتباه الوالدين بسبب الهاتف إلى إعاقة تطور تواصل ومهارات الطفل بسبب قلة التفاعلات والتواصل البشري بينهم، تضمنت إحدى الدراسات تواصل الوالدين مع أطفالهم أثناء تناول الطعام، ووجد فيها الباحثون أنه عندما يستخدم أحد الوالدين هاتفه، يكون التواصل اللفظي مع طفله أقل بنسبة 20%، والتواصل غير اللفظي (مثل تعبيرات الوجه والتواصل البصري ولغة الجسد) لديهم يكون أقل بنسبة 39%.
ووجدت دراسة أخرى أن استخدام الوالدين للهاتف الخلوي يرتبط بانخفاض الوعي والحساسية، كما أنه يثير الشعور بأن الوقت الذي يقضونه مع طفلهم ليس مُرضيًا بما فيه الكفاية، علاوةً على أنه عندما يتم تشتيت الوالدين بواسطة أجهزتهم فإن ذلك يؤثر على طريقة تواصلهم، وبالتالي لا يكتسب الأطفال المهارات الاجتماعية المهمة مثل الحفاظ على التواصل البصري، والتركيز على الشخص الذي يتفاعلون معه، والاستجابة له، وكل هذه الأشياء يمكن أن تؤثر على تطور لغتهم في المستقبل.
أيضًا توضح الأبحاث أن الآباء المشتتين قد يحققون نجاحًا أقل عند تعليم أطفالهم أشياء جديدة، مثل اللغة؛ حيث ركزت إحدى الدراسات على 38 من الآباء الذين يقومون بتعليم أطفالهم الصغار كلمات جديدة، وعندما تمت مقاطعة الوالدين بواسطة هاتفهم الخلوي، لم يتعلم الأطفال الكلمة في نهاية المطاف؛ وإذا تعلمها الأطفال دون مقاطعة من الهاتف فستثبت في أدمغتهم جيدًا!
يقول "راهيل بريجز"، طبيب نفسي للأطفال في مستشفى الأطفال في مونتيفيوري في مدينة نيويورك: "يتطور كل طفل وفقًا للجدول الزمني الخاص به، ولكن أفضل طريقة للمساعدة في تطوير مهارات طفلك اللغوية هي التحدث إليه ببساطة؛ إن الطريقة الأولى التي يتعلم بها الأطفال التحدث وتعزيز مفرداتهم هي الاستماع إلى والديهم في المنزل".

كيف تساعدي طفلك على الكلام

عندما يبدأ الأطفال بالتحدث فإنهم يتباهون بمهاراتهم اللغوية الناشئة! بالتأكيد أنتِ لا تفهمين ما يقوله، لكن هذه المفردات الغربية ستؤدي في النهاية إلى كلمات حقيقية! وعناك أثر كبير للتحدث أمام الأطفال؛ فقبل أن يقول طفلك أي كلمة بوقت طويل، فإنه يتعلم قواعد اللغة والتواصل الاجتماعي من خلال مشاهدتك ومشاهدة والده وأقاربه الكبار والصغار، يراقب الأطفال كيف يتفاعل من حوله مع الأصوات ويلاحظون كيف تتحدثون مع غيركم، وهكذا يتعلمون اللغة ويقلدون كيفية تفاعل الآخرين معهم لفظيًا، وفيما يلي بعض الطرق لتشجيع طفلكِ على التحدث المبكر:

  • اقرئي الكتب له وأشيري إلى الصور وصفيها له.
  • صفقوا وغنوا معًا بأغاني بسيطة.
  • اقرأي له الأشعار البسيطة؛ فالقافية هي طريقة ممتعة لتعلم كلمات جديدة وحتى اللعب معًا بمرح.
  • قومي بوصف ما ترينه في المنزل والحديقة والحضانة، مع الإشارة إلى الألوان والأنسجة والأحجام والأشكال والمزيد.

نصائح هامة لتغيير عادات الهاتف السيئة عند الوالدين

ليس من السهل التراجع عن استخدام الهاتف الذكي، نحن نعلم ذلك؛ فبالطبع ستظلي تستخدمين هاتفك أمام طفلك، ولكن إذا كنتِ أقل تشتيتًا من قبل فسيكون هذا أفضل بالتأكيد لمهارات التواصل لديه، وفيما يلي بعض الطرق لتغيير عادات هاتفك:
حددي وقت ترك الهاتف للتركيز على طفلك: خلال هذا الوقت، قومي بإيقاف تشغيل هاتفك أو اتركيه في غرفة أخرى وركزي فقط على التفاعل مع طفلك الصغير.

  1. اكتمي صوت تنبيهات الإشعارات: من الصعب تجاهل رنين إشعارات الهاتف، لذلك قومي بإيقاف تشغيل الإشعارات للحد من التشتيت، ويمكنك أيضًا وضع الهاتف على وضع عدم الإزعاج أو وضع الطائرة.
  2. خصصي أماكن خالية من الهاتف في المنزل: سواءًا كانت غرفة اللعب أو غرفة الطعام، فيمكن أن تكون هناك غرف أو أماكن معينة من منزلك محظور فيها استخدام الهاتف تمامًا!
  3. اجعلي هاتفك أقل جاذبية: امسحي التطبيقات الأكثر تشتيتًا للانتباه أو اجعلى من الصعب الوصول إليها، يمكنك أيضًا اختيار ألوان ذات تدرج رمادي لخلفية الشاشة والإعدادات الأخرى، مما قد يجعلك أقل ميلًا إلى استخدام الجهاز.
  4. اسألي نفسك عن سبب استخدامك للهاتف: اسألي نفسك: "هل أحتاج حقًا إلى استخدام الهاتف أثناء وجودي مع طفلي؟" تأكدي من إعطاء نفسك سبب قوي، مثل الرد على رسالة عمل مهمة أو تحديد موعد لزيارة الطبيب، أو التقاط صورة لكِ ولطفلك معًا، وإلا فاتركي الهاتف ولا تفسدي وقت اللعب الخاص بطفلك بانشغالك عنه دون سبب قوي.
  5. استخدمي الهاتف لصالح طفلك: يمكن للهواتف الذكية أن تعزز التفاعل بين الوالدين والطفل إذا تم استخدامها بشكل صحيح، فمثلًا تعد مكالمة الفيديو مع الجدة والجد أو أحد الأقارب طريقة رائعة لممارسة مهارات الاتصال أثناء التواصل مع أحد أفراد أسرته، وهناك الكثير من تطبيقات التعلم النشط والكتب الإلكترونية للأطفال التي تساعد في بناء اللغة، خاصةً عندما تستخدميها مع طفلك.

وختامًا ملكتي، نحن لا نقول لكِ بأنه يتوجب عليك التوقف تمامًا عن استخدام هاتفك بالقرب من أطفالك، ولكننا نذكركِ فقط بأن هذا المالك الصغير لا يحب أو يهتم بأحد في هذه الحياة مثلما يفعل معكِ! فلا تتركيه وحيدًا في عالمه الصغير وتنشغلي عنه بأشياء لا قيمة لها مقارنةً به! وصدقينا .. إذا شاركتِه عالمه الصغير فستكونين أسعد منه بهذه العلاقة الخالية من النفاق والحقد والتوتر الذي نعاني منه في جميعًا الآن في حياتنا اليومية ..

ذات صلة

ما هي علامات ذكاء الطفل بعمر سنتين؟

ما هي علامات ذكاء الطفل بعمر سنتين؟

موهوبًا أو ذكيًا للغاية، لأن التطور في السنوات الأولى يحدث بشكل غير متساوٍ، لكن من أهم علامات ذكاء الطفل بعمر سنتين أنه قد يكون سريع في إتقان

29
التنمر والعدوانية عند الاطفال الذكور في مرحلة ما قبل المدرسة

التنمر والعدوانية عند الاطفال الذكور في مرحلة ما قبل المدرسة

العدوانية أمر شائع عند الاطفال، ويمكن أن يحدث السلوك العدواني في أشكال مختلفة مثل:

216
ضرب الطفل لرأسه: لماذا يحدث وماذا تفعلين حيال ذلك؟

ضرب الطفل لرأسه: لماذا يحدث وماذا تفعلين حيال ذلك؟

ضرب الرأس أمر شائع جدًا، حيث يضرب ما يصل إلى 20 في المائة من الرضع والابناء الصغار رؤوسهم عمدًا

إستشارات الملكة الذهبية

نخبة من الأطباء المختصين في أمراض النسا والولادة مع تطبيق الملكة

الأكثر مشاهدة

العناد عند الأطفال: كيفية التعامل مع الطفل العنيد!

ما قبل المدرسة

العناد عند الأطفال: كيفية التعامل مع الطفل العنيد!

يمكن للابناء الصغار اختبار صبر وتصميم الآباء، فعندما يقترب الأطفال من عامهم الثاني، فكل سؤال تطرحيه أو طلب تطلبيه منهم يواجه ب "لا" بصوت عالٍ

كيف تجعلين دماغ طفلك ينمو كل ثانية، وليس كل سنة!

ما قبل المدرسة

كيف تجعلين دماغ طفلك ينمو كل ثانية، وليس كل سنة!

يسأل العديد من الآباء كيف يمكنهم مساعدة دماغ أطفالهم على التطور؟

اعرفي نفسك؛ أي نوع من الأمهات أنت! وما هو اسلوبك في التربية؟

ما قبل المدرسة

اعرفي نفسك؛ أي نوع من الأمهات أنت! وما هو اسلوبك في التربية؟

لدينا جميعًا طرق مختلفة قليلاً في تربية الاطفال، ومن المثير للاهتمام أن الدراسات تشير إلى أن هذا قد يكون له تأثير