فوائد الزبيب للجسم لا تقدر بثمن.

فوائد الزبيب للجسم لا تقدر بثمن.

الملكة:هل فكرتِ يوماً ماذا يحصل لبشرتكِ، لجسمكِ أو لصحتكِ إن تناولتِ الزبيب يومياً؟ هذا الطعام الذي قد تضفينه في السلطات أو تتناولينه كوجبة خفيفة، له منافع عدة جمالية وصحية قد تجهلينها. من هنا، بعد أن تقرأي السطور التالية، ستتناولين الزبيب يومياً، لأن أمور لن تتوقّعيها ستحدث لجسمكِ ولبشرتكِ ستجعلكِ ممتنة من النتيجة. 

 


ملاحظة: يجب أن تتناولي كمية من الزبيب تساوي راحة يدكِ.

ماذا يحصل إن تناولتِ الزبيب يومياً؟:

تناول الزبيب يومياً يحمي البشرة من التجاعيد:
بفضل غناه بمادة الرسفيراترول، يؤخّر الزبيب علامات الشيخوخة المبكرة ويحفّز نموّ أنسجة الجلد الجديدة. إضافة إلى ذلك يعزّز نسبة إنتاج الكولاجين في البشرة، ما يعيد إليها شبابها ويخلّصها من التجاعيد. من هنا، إن تناول الزبيب يومياً يساعد في التخلّص من علامات الشيخوخة مع مرور الوقت. 

تناول الزبيب يومياً يزيد من نضارة البشرة:
يحتوي الزبيب على مواد مضادة للأكسدة التي تقضي على الجذور الحرّة الضارة وتزيل السموم من البشرة. الأمر الذي يساعد في الحصول على بشرة نضره خالية من الشوائب. كما أن الزبيب يكافح جفاف البشرة ويرطّبها، كونه يحتوي على الفيتامين A ومادة الرسفيراترول. هذان العنصران يمنحان البشرة نضارة وتوهّجاً لا مثيل لها.

تناول الزبيب يومياً يحمي البشرة من أضرار الشمس:
يحمي هذا الطعام الغنيّ بالأحماض الأمينية خلايا الجلد من العوامل الخارجية كالتلوّث وأشعة الشمس التي تؤثّر سلباً على البشرة، فيخلّصها بالتالي من التصبّغات والبقع الداكنة. لذلك، ينصح بتناول الزبيب بشكل يومي، لحماية البشرة من أضرار أشعة الشمس ولإبقائها خالية من الشوائب والبقع الداكنة.
تناول الزبيب يومياً يمنح الطاقة للجسم

 


بما أن الزبيب غني بالكربوهيدرات والسكريات الطبيعية، فهذا يمنحكِ دفعة سريعة من الطاقة خصوصاً عندما تشعرين بالخمول. من هنا، يعتبر الزبيب خيار مناسب ليكون وجبة خفيفة يمكن تناولها خلال النهار، إذ يجعلكِ نشيطة طيلة اليوم من دون أن تشعري بالنعاس أو الإرهاق.