أسباب تعرق الطفل أثناء النوم والرضاعة وطرق الوقاية🤱🛀👼

أسباب تعرق الطفل أثناء النوم والرضاعة وطرق الوقاية🤱🛀👼

#الملكة: 👑

تلاحظ بعض الأمهات تعرق طفلها الشديد في أثناء الرضاعة أو النوم لدرجة تبلل الوسادة تحت رأسه فيراودها القلق والشكوك وتتساءل هل هي ظاهرة طبيعيَّة لدى جميع الأطفال أم أنَّها تحدث لطفلها بمفرده؟ وما هو سبب هذا العرق الشديد؟ وهل توجد حلول معيَّنة تساعد على منع حدوث ذلك؟

🔴• أسباب التعرق لدى الأطفال الرضع:

🌸ـ العوامل الوراثيَّة ففي بعض الحالات إذا كان أحد الأبوين يعاني من فرط التعرُّق فقد تنتقل هذه الحالة للأطفال.

🌸ـ شعور الطفل بالحر الزائد لاتصاله بشكل مباشر ببشرتك في أثناء الرضاعة، وارتفاع درجة حرارة جسمه فيحاول تبريد نفسه من خلال إفراز العرق.

🌸ـ أما إذا صاحب التعرُّق أي أعراض غريبة أخرى مثل ألا يستطيع الطفل الرضاعة بشكل طبيعي أو يشعر بصعوبة في التنفس أو بالتعب في أثناء الرضاعة أو أن يعاني من زرقان في لون بشرته فإنَّه قد يكون ناجماً عن أحد هذه الحالات المرضيَّة عند بعض الأطفال:

🔴• مشكلة في الغدد المسؤولة عن إفراز العرق، فتكون نشيطة عن المعدل الطبيعي، ويظهر العرق مع أقل مجهود، والرضاعة هنا تعتبر أكبر مجهود يبذله الرضيع لكي يحصل على الطعام وبخاصة في الأشهر الأولى من مولده.

🔴• نقص فيتامين «د» عند الطفل إذا كان الطفل لا يتعرَّض للشمس.

🔴• أمراض القلب الخلقيَّة أو قصور القلب المزمن الذي يصاحبه صعوبة في التنفس وبطء في النمو وزراق الأطراف والشفاه.
🔴• بعض الاضطرابات في الغدد الصماء.
• لذلك يجب عليك استشارة طبيب أسرتك أو طبيب أطفال لتحديد نوعيَّة فرط التعرُّق المصاب به طفلك، وللتعرُّف ما إذا كان مصاباً بأي أمراض أخرى أدت إلى فرط التعرُّق.

🔴• أما إن كان التعرُّق حالة طبيعيَّة وعاديَّة جداً في طفلك فسيكون عليك التدخل بنفسك للتخفيف من وطأتها وفيما يلي بعض النصائح لمساعدتك على تحقيق هذه الغاية:

💐ـ احرصي على إلباس طفلك ثياباً قطنيَّة خفيفة تبقي جسمه منتعشاً ومرتاحاً وتحول من دون ارتفاع حرارته إلى حدِّ كبير أثناء الرضاعة.

💐ـ احرصي على أن ترتدي بنفسكِ ملابس قطنيَّة خفيفة تخفف من حدَّة الحماوة الناتجة عن التقاء جسمك بجسم طفلك أثناء الرضاعة.

💐ـ ألا ينام على فرشة مصنوعة من البوليستر أو الصوف، فذلك يساعد على رفع حرارة الجسم لدرجة التعرُّق الشديد.

💐ـ لا تترددي في النفخ فوق رأس طفلكِ لتبريده والتخفيف من حدَّة تعرُّقه.

💐ـ لا تنسي تغيير وضعيَّة طفلكِ ونقله من ثدي إلى آخر عند كل جلسة رضاعة للتخفيف من الحماوة الناتجة عن احتضانه لفترة طويلة.

💐ـ احرصي على إرضاع طفلك في مكان مفتوح، وأن تكون درجة حرارة الغرفة متوسطة.

💐ـ استخدمي فوطة ناعمة لمسح العرق خلال الرضاعة، وتوخي الحذر في عدم تعريض الطفل لتيارات الهواء وهو متعرِّق.

ـ💐 استشيري الطبيب لعلاج المشكلة التي يعاني منها طفلك، إن كان هناك أعراض أخرى مصاحبة مع التعرُّق.

ـ💐 استخدمي بودرة الأطفال مع طفلك، فهي تساعد على امتصاص العرق وتمنحه الشعور بالانتعاش.

💐ـ لا تنسي أن تعوضيه بشرب الماء معتدل الحرارة.

#حفظ_الله_أطفالنا 🏃‍♂️🏃‍♀️