الملكة

كيف تعرفين ان طفلك مصاب بديدان البطن وما هي الحلول؟

رقية على كاتب المحتوى: رقية على

02/09/2021

كيف تعرفين ان طفلك مصاب بديدان البطن وما هي الحلول؟

إن ديدان الأمعاء ومن ضمنها الدودة الشريطية والدودة الدبوسية، وثعابين البطن هي عدوى طفيلية شائعة يمكن ان يصاب بها الاطفال والكبار أيضًا. 

   كيف تعرفين ان كان طفلك مصاب بديدان الأمعاء؟

الأمور التي تزيد خطر الاصابة بها هي السباحة في مياه ملوّثة وشرب مياه غير مكررة وقلة النظافة.

قد يعاني الناس المصابين بديدان الأمعاء من تغيرات في الهضم منها فقدان الشهية أو الاصابة بالغثيان عندما يُقدم لهم الطعام، وإذا تراكمت كمية كبيرة من الديدان في الأمعاء، قد تنسد الأمعاء فيتسبب ذلك بالامساك.

كما قد تتسبب ديدان الأمعاء بالاسهال الذي قد يحتوي على الدم، ويمكن أن تظهر الديدان الكبيرة في الإخراج.

ويمكن للإصابة بالديدان الشريطية أن تسبب أوجاعاً في البطن وتشنجات، كما يمكن أن يسبب تنقّل الديدان الكبيرة في الدم أوجاعاً عضلية وضعفاً.

أمّا بالنسبة للإناث اللّواتي يعانين من الديدان الدبوسية، فقد يتألّمن في المنطقة ما حول المجريين البولي والتناسلي، وقد تؤدي الإصابة الشديدة إلى مرض التهاب الحوض الذي يسبب أوجاعاً مزمنة في منطقة الحوض.

هنا نصل إلى المصابين بالصَفَر -نوع من الديدان- والتي تسمى أيضاً ثعابين البطن، إن المصابين بهذا النوع من الديدان يعانون من صعوبات في التنفس، وإذا غزت هذه الديدان الرئتين، قد يعاني المصابين من سعال متكرّر.

وقد يعاني المصابين بالصَفَر من ألم عند أخذ نفس عميق وصعوبة في التنفس عند التمرّن أو القيام بعمل جسدي.

وتجدر الإشارة إلى أن المصابين بالديدان الدبوسية قد يعانون من حكاك حاد حول الشرج، خصوصاً في الليل.

كما قد تعاني الفتيات والنساء المصابات بهذه الديدان من حكاك وانزعاج في الجلد حول العضو التناسلي وداخل المهبل، وذلك في حال انتقلت الديدان من الشرج.

أما المصابين بالديدان الشريطية فقد يعانون من ردات فعل تحسسية كالاحمرار والتورّم والطفح الجلدي.

من الممكن أن يعاني الأطفال المصابين من ديدان الصفر( ثعابين البطن) من انعدام زيادة الطول والوزن وهذا الأمر يشار اليه بالفشل في النمو.

أمّا الكبار المصابين بالصَفَر أو الدودة الشريطية أو الدبوسية، فقد يعانون من فقدان للوزن.

إضافةً إلى ذلك، قد يظهر نقص غذائي لدى المصابين بهذه الديدان، وذلك نتيجة نمو الطفيليات أو الديدان الكثيفة لتغدو كبيرةً جداً.

وطبعاً، من الممكن منع الاصابة بالدود من خلال شرب المياه المكررة والسباحة في مسابح تحتوي على الكلورين والمحافظة على النظافة، خصوصاً بعد التغوط، ويجدر بالمصابين غسل المناشف والأغطية والملابس التي تلمس الجلد المكشوف لتجنب الاصابة مرّة أخرى، فقد تعيش ديدان الأمعاء داخل أمعاء الفرد دون التسبب بأية أعراض.

لكن قد تظهر الأعراض بعد عدة أسابيع أو أشهر من الإصابة، وهي تتضمن شحوب الوجه والضعف والتعب نتيجة فقر الدم الذي يسببه الديدان، وتململ ونوم متطع وفقدان للوزن بسبب خسارة المواد الغذائية المستنزفة من الديدان.

 

من أعراض الإصابة بالديدان:

 

• إنتفاخ البطن.

• رائحة نفس أو غازات كريهة.

• غازات مزمنة.

• فقدان الشهية أو النوم.

• القئ.

• حكة في منطقة الشرج.

• مخاط أو دم في الغائط.

• حركة معوية رخوة أو اسهال.

• ظهور الديدان أحياناً في الغائط.

• حكة في الجلد.

• تورّم حول العينين.

• خلال النوم، قد تجد بعض الديدان مخرجاً لها عبر الشرج.

• اشتهاء وتناول أطعمة نشوية، مثل: الخبز الأبيض ومنتجات الطحين الأبيض والكوكيز والمعجنات والسكر أو منتجات محلّاة به.
بالاضافة إلى: الرغبة في الأطعمة الحامضة كالليمون.

• انخفاض معدل السكر في الدم.

• آلام الرأس.

 

هل هناك علاجات منزلية للديدان الدبوسية؟

 

 البيانات العلمية لا تدعم استخدام العلاجات المنزلية للديدان الدبوسية، وما قد يصلح لشخص آخر قد لا يصلح لطفلك.

 

فيما يلي ثلاثة علاجات منزلية يمكنك تجربتها لعلاج عدوى الدودة الدبوسية لدى اطفالك:

 

• الثوم:

يقال إن الثوم يقتل أي بيض موجود ويمنع إناث الديدان الدبوسية من وضع المزيد من البيض.  يمكنك تناوله بجرعات صغيرة أو تطبيقه موضعيًا مثل المرهم. 
او قطعي فصًا من الثوم واخلطيه مع المعكرونة أو رشه على الخبز، ويمكن أيضًا تناول الثوم بمفرده.

لتحضير المرهم: قطعي بضع فصوص من الثوم واطحنيها لتتحول إلى معجون، اخلطي معجون الثوم بكمية صغيرة من الفازلين أو أي زيت أساسي آخر.
اغمسي قطعة قطن نظيفة في الخليط ثم ضعي المرهم على فتحة الشرج. 
لا تستخدميه إذا كان طفلك يشعر بحرقان، أو إذا كان لدى طفلك جلد مجروح، أو التهاب في المنطقة.

• زيت جوز الهند:

يقال إن جوز الهند له خصائص مضادة للبكتيريا والفيروسات قد تساعد في إزالة عدوى الدودة الدبوسية. 
يتطلب هذا العلاج نهجًا من خطوتين:
١. تناول ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند النقي كل صباح. 
٢. قبل الذهاب إلى الفراش، افركي المنطقة المصابة بكمية صغيرة من زيت جوز الهند.

 الجزر:

يُعتقد أن تناول كوب من الجزر المبشور النيء مرتين يوميًا يمكن أن يساعد جسمك على دفع الديدان عبر الأمعاء، وذلك لأن الجزر الغني بالألياف يمكن أن يحسن الهضم ويعزز حركة الأمعاء.

 

وصفتان طبيعيتان خارقتان للقضاء على ديدان الأمعاء:

 

هذه الوصفات لا تؤثر على التوازن البكتيري في المعدة ولا تقتل البكتيريا المفيدة التي تحمينا من الأمراض ولا تؤذي كالأدوية الكيميائية.

• الوصفة الأولى:

تخلصوا من الديدان في الأمعاء عبر تناول ملعقة كبيرة من زيت اللوز يومياً.

يحتوي زيت اللوز الحلو على مواد طبيعية تساعد على عدم تكاثر الديدان، بل وقتلها وإزاحتها الى خارج القولون.

يجب أخذ هذه الملعقة الكبيرة من الزيت على معدة فارغة بعيداً عن الطعام ساعتين على الاقل وليس بالضرورة على الريق.

 الوصفة الثانية:

أكل حفنتين من بزر اليقطين(القرع) يومياً.
أو تناول عشبة إكليل الجبل والزعتر أو نقع ملعقة كبيرة منهما في الماء الساخن وشرب النقيع.

بذر اليقطين يحتوي على مادة ال Cucubitin وهي مادة طبيعية قاتلة للديدان والطفيليات.

أما إكليل الجبل فيحتوي على مادة ال Rosemarinic acid المعروفة بتعقيم ونظافة الامعاء وزيادة قوة الجهاز المناعي في الامعاء لمحاربة الميكروبات.

والمعروف أن كل أنواع الزعتر تحتوي على مواد مثل Thymol التي هي مطّهر طبيعي للأمعاء والمعدة.

 

متى تذهبين للطبيب؟

 

• إذا كان طفلك مصابًا بعدوى الدودة الدبوسية، فيجب عليك تخطي العلاجات المنزلية والحصول على رعاية طبية فورية.
الدودة الدبوسية معدية، وتأخير العلاج قد يعرض من حولك للخطر.

• إذا اخترتِ تجربة علاج منزلي، يجب عليك التوقف عن استخدامه واستشارة طبيبك إذا:

- استمرت الأعراض.

- كان طفلك يعاني من تقلصات في المعدة.
- وجود دم في البراز.

 

ستحتاجين إلى اتباع النصائح التالية:

 

• اغسلي يديك ويدي اطفالك بانتظام.

• اجعلي أظافرك وأظافر اطفالك قصيرة وامتنعي عن قضم أظافرك.

• ارتدِاء ملابس داخلية ضيقة.

• غسل الملابس الداخلية بالماء الساخن كل يوم.

• تغيير ملابس النوم بانتظام.

• حافظي على نظافة البيت، فقومي بمسح الأرضيات أو تنظيفها بالمكنسة الكهربائية في جميع أماكن المعيشة.

• اغسلي جميع البياضات والفراش بالماء الساخن.

• إذا كنت تستخدمين علاجًا منزليًا ولم تنحسر الأعراض في غضون أيام قليلة، فيجب عليك استشارة طبيبك، وإذا كنت تعتقدين أن جسم طفلك قد تخلص من العدوى، فلا يزال عليك المتابعة مع طبيبك للتأكد من أن حالته لم تعد معدية.

• إذا كنت تستخدمين دواءً بدون وصفة طبية، فمن المحتمل أن تهدأ الأعراض في غضون ثلاثة أيام من جرعتك الأولى، ولكن لا تزال معدية للأسابيع الثلاثة التالية، وذلك لأن أي بيض تم وضعه يمكن أن يفقس ويزيد من انتشار العدوى، لذا يجب تتناول الدواء بشكل صحيح ومستمر للتخلص من الديدان الدبوسية.

 

نصائح للوقاية:

 

أفضل طريقة لمنع الإصابة مرة أخرى، النظافة فيجب أن تغسل يديك دائمًا:

- بعد استخدام الحمام.

- بعد تغيير الحفاضات.

- قبل الأكل.

- قبل لمس فمك.

يمكن أن يصبح بيض الدودة الدبوسية محاصرًا تحت أظافر طفلك، يمكنك تناولها لاحقًا إذا لم يتم غسل يديك بشكل صحيح، وقد يساعد الحفاظ على أظافره قصيرة في منع ذلك.


ذات صلة

اكتشفي فوائد اللعب بالرمل للأطفال واذهبوا للبحر الآن!

اكتشفي فوائد اللعب بالرمل للأطفال واذهبوا للبحر الآن!

لعب الأطفال بالرمل ليس ممتعًا فحسب، بل إنه ذو قيمة كبيرة أيضًا! حيث تتعدد فوائد اللعب بالرمل للأطفال والرضع، بغض النظر عما إذا كان ذلك في الحديقة

10
التبول اللاإرادي الليلي عند الاطفال؛ الأسباب والحلول!

التبول اللاإرادي الليلي عند الاطفال؛ الأسباب والحلول!

السرية بشأن التبول اللاإرادي تجعل الوضع أكثر صعوبة للاطفال والآباء على حد سواء

450
ما الأسباب التي يمكن أن تسبب آلام العظام عند الأطفال؟!

ما الأسباب التي يمكن أن تسبب آلام العظام عند الأطفال؟!

عندما يشكو الطفل من آلام العظام أو المفاصل يجب على الآباء أو الأطباء الانتباه! عادةً ستظهر الآلام ولكن ستختفي من تلقاء نفسها

555

إستشارات الملكة الذهبية

نخبة من الأطباء المختصين في أمراض النسا والولادة مع تطبيق الملكة

الأكثر مشاهدة

أساسيات رعاية الأطفال حديثي الولادة: ما يجب معرفته!

صحة الطفل

أساسيات رعاية الأطفال حديثي الولادة: ما يجب معرفته!

ما يجب الانتباه إليه لرعاية طفل رضيع، وأنواع الجداول الزمنية التي يجب اتباعها، وما لا داعي للقلق بشأنه على الإطلاق.

كيف أعلم ابنتي عن الدورة الشهرية؟ ومتى أبدأ معها؟

صحة الطفل

كيف أعلم ابنتي عن الدورة الشهرية؟ ومتى أبدأ معها؟

لا يجب ان تكون الدورة الشهرية الأولى مفاجأة بالنسبة للفتاة دون سابق معرفة بها.

لكل أم ؛ إليكِ نصيحة جميلة للاقتراب النفسي من الأبناء

صحة الطفل

لكل أم ؛ إليكِ نصيحة جميلة للاقتراب النفسي من الأبناء

الاقتراب النفسي من الابناء يجب أن يبدأ في مرحلة مبكرة من الطفولة، ففي مراحل متقدمة من العمر قد يتم رفضها