كيف أستعد لقلق ما بعد الولادة؟! فأنا بالفعل مصابة باضطراب القلق العام

كيف أستعد لقلق ما بعد الولادة؟! فأنا بالفعل مصابة باضطراب القلق العام

 

#الملكة👸

إذا كنتِ امرأة حامل مصابة بالفعل باضطراب القلق العام، فقد تكونين أكثر عرضة للإصابة بقلق ما بعد الولادة، إليكِ نصيحة اليوم✍️ لكيفية التحضير لما بعد الولادة من أجل مستويات قلق أقل👌

نعلم أنه بالنسبة لمن تعاني بالفعل من القلق، هناك خوف حقيقي من التعرض لمزيد من القلق بعد ولادة الطفل، فإلى جانب القلق بشأن أي شيء وكل ما يتعلق بالطفل، هناك تساؤل ملح هو: هل سيعني اضطراب القلق العام (GAD) أنني أكثر عرضة لخطر القلق بعد الولادة؟🤔

"نعم" ، كما تقول "كريستا دانسي" وهي معالجة متخصص في صدمات ما حول الولادة والصحة العقلية، ومؤسسة مركز دعم الولادة والصدمات. "اضطراب القلق العام أثناء الحمل هو عامل خطر لقلق ما بعد الولادة، حيث تشمل عوامل الخطر الأخرى الاكتئاب أو القلق السابق ، ومستوى التوتر أثناء الحمل وبعده، والضغط الاجتماعي مثل نقص الدعم أو الموارد أو توتر العلاقات ، ومخاوف الخصوبة السابقة مثل الإجهاض أو الحمل المعقد، وتضيف: "يمكن أن يكون اضطراب النوم في رعاية الأطفال حديثي الولادة سببًا لقلق ما بعد الولادة أيضًا".

في حين أن القلق بشأن ما إذا كنت سأعاني من قلق ما بعد الولادة لن يساعدني في القلق الحالي من الحمل أو مشاكل الأرق ، فهناك شيء لحسن الحظ يمكن للنساء اللائي يتعاملن مع اضطرابات المزاج في الفترة المحيطة بالولادة القيام به لإعداد أنفسهن.

نصيحة اليوم✍️احصلي على نوم أفضل🛌

الشيء السيئ الوحيد في المواعيد التي أجريها مرة واحدة في الأسبوع مع معالجتي هو أنها لم تكن موجودة خلال تلك الليالي التي لا انام فيها عندما لم أستطع إيقاف عقلي.

كان الاجترار المستمر حول كل الأشياء التي أحتاج إلى القيام بها في المنزل أو في العمل للتحضير لإجازة الأمومة الخاصة بي أو الأشياء التي ما زلت أشتريها للطفل قبل مجيئه، كان يبقيني مستيقظة كل ليلة تقريبًا، مما أدى إلى ليالٍ عديدة لم أنام فيها أو حصلت فقط على خمس ساعات من النوم، لذلك نصيحة اليوم✍️ إن إعداد نفسك لنوم أفضل بعد قدوم الطفل قد يكون هو الحل👌 ولا مشكلة من طلب المساعدة للحصول على قسط كافٍ من الراحة والنوم، قد يتضمن ذلك مطالبة صديق أو شريك بمراقبة الطفل أو تولي بعض الأعمال المنزلية حتى تتمكني من النوم مبكرًا أو أخذ قيلولة.

فقد أبلغت العديد من النساء عن الفرق الذي يمكن أن تحدثه خمس ساعات من النوم غير المتقطع في قلقهن ومزاجهن والقدرة على التأقلم ".

 

نصيحة اليوم✍️ بالنسبة لكيفية الحصول على مزيد من النوم الآن؟👇

قومي بإنشاء طقوس أو روتين ما قبل النوم، حيث يستقر معظمنا للنوم بشكل أفضل عندما يكون لدينا بعض الروتين الذي يساعدنا على الاسترخاء والراحة ، مثل أخذ حمام دافئ أو قراءة ممتعة أو الاستماع إلى الموسيقى الهادئة أو القيام بتمارين التنفس أو الاسترخاء.

من المهم أن يكون لديك فترة الراحة قبل النوم، تقول إحدى الأمهات بدأت روتينًا جديدًا قبل النوم: قبل ساعة من النوم ، أذهب لأستلقي على أرجوحة الشبكية وأسترخي أثناء قراءة أحد الكتب عن رعاية طفلك، يساعدني القيام بذلك على الشعور بأنني أكثر استعدادًا لدوري الجديد كأم.

نصيحة اليوم✍️ إذا كنتِ لا تزالين تستيقظين في منتصف الليل مع أرق الحمل ، بدأت في التأمل مع Expectful - وهو تطبيق مصمم خصيصًا للآباء والأمهات الجدد.