10 نصائح هامة لتربية الأطفال ستشكرينا عليها لاحقًا!

10 نصائح هامة لتربية الأطفال ستشكرينا عليها لاحقًا!

 

#الملكة 👑

 

♡ شاركت الصحفية "هيلين بيرسون" تجربتها في كونها أمًا وقدمت نصائح عامة، مثل أنها تخصص 15 دقيقة كل ليلة للتحدث مع أطفالها عن يومهم، بعد ذلك مباشرةً تجعلهم يذهبون إلى الفراش، يبدو هذا لطيفًا جدًا وذكيًا وهناك نصائح عامة أخرى مثيرة للاهتمام التي يرغب الخبراء في مشاركتها معكِ.

 

♡ ونحن عزيزتي نعلم مدى أهمية الحصول على المشورة المهنية حول كيفية تربية الطفل، لذلك إليكِ 10 نصائح عامة قد تساعدكِ على أن تكوني أم أفضل.

 

1. دعي طفلك ينام معكِ حتى سن الثالثة:-

يقترح بعض الباحثين أن الطريقة الأكثر أمانًا لنوم الأطفال هي النوم مع أمهاتهم، فقد لاحظ أطباء الأطفال أنه قد لا يكون من الآمن وضعهم في غرفة أخرى، وتمت دراسة 16 رضيعًا أثناء النوم في سرير أطفال وعلى صدر أمهم وأظهر المراقبون أن الطفل يعاني من ضغط أكبر بثلاث مرات عندما ينام بمفرده.

 

♡ لذلك سيكون من الأفضل إذا شارك الطفل معكِ سريركِ حتى سن الثالثة، وفي الوقت نفسه هناك اقتراح بأن مشاركة السرير قبل 4 أشهر ليست آمنة حتى لا يقع صغيرك من فوق صدركِ إذا غفوتِ.

 

2. لا تضغطي على طفلك ليأكل أكثر:-

يقول الخبراء كل ما عليكِ فقط هو وضع الأطعمة الصحية على طاولة الطعام وفي هذه الحالة لا داعي للقلق بشأن ما إذا كان طفلك يأكل طعامًا غير صحي أو حول كمية الطعام الذي يتناوله، قد تجبر بعض الأمهات أطفالهن على تناول الطعام لأنهن يعتقدن أنهم جائعون، ولكن من الأفضل عدم الضغط على الطفل من أجل الطعام! الشيء نفسه ينطبق على الحمية الغذائية، فقط ضعي أمامه الخيارات الصحية ودعيه يقرر ما يأكله.

 

3. لا داعي للذعر إذا كان طفلك لا يريد استخدام النونية (بوتي):-

نعم، من الجيد ألا تضطري إلى إضاعة المال على حفاضات الأطفال كل شهر ولكن يجب أن يتم التدريب على استخدام النونية في الوقت المناسب للطفل، وفقًا للأطباء ليس هناك سن مناسب لبدء استخدام النونية ولكن يجب أن يكون طفلك مستعدًا لذلك وأن يظهر اهتمامه، الوقت التقريبي يتراوح بين 2 و 4 سنوات.

 

4. علمي طفلك كيفية اتخاذ القرارات:-

حتى الطفل الصغير يحتاج إلى تعلم الاستقلال! تقول طبيبة الأطفال "جوين شورجين" أن الإرشادات الصارمة ليست الخيار الأفضل، ولكن من الأفضل عدم فرض إرادتك على الأطفال الصغار فهم بحاجة إلى الاختيارات، على سبيل المثال اسألي طفلك عما يفضله لتناول العشاء أو لون القميص الذي يرغب في ارتدائه.

 

5. أشركي طفلك في محادثتكِ مع طبيبه:-

محو الأمية الصحية مهم عند تربية طفل! يقول الخبراء أنه على الأطفال أن يتعلموا أيضًا كيفية زيارة الطبيب وأن يكونوا قادرين على إعطاء الطبيب بعض المعلومات بأنفسهم، يقول دكتور "أبرامز" أنه في سن السادسة يمكن للأطفال البدء في الإجابة عن بعض الأسئلة أثناء الفحص، لا تعزليهم ولا تجيبي على جميع أسئلة الطبيب بنفسكِ، يجب أن يفهموا أنهم مسؤولون أيضًا عن صحتهم.

 

6. انتبهي إلى أي تغيير في عادات الأكل عند الأطفال حديثي الولادة:-

يلاحظ أطباء الأسرة أن الأطفال حديثي الولادة يأكلون بشكل متكرر، لذلك إذا كان عليكِ إيقاظ مولودكِ لتناول الطعام أو إذا لم يكمل رضعاته الطبيعية فقد يكون مريض، انتبهي أيضًا لأعراض مثل ما إذا كانوا يتعرقون أثناء تناول الطعام أو إلى تغيرات في طريقة بكائهم أو إذا كانوا ينامون أكثر من المعتاد.

 

7. افعلي هذه الأشياء إذا كان طفلك أقل من سنة ويبكي باستمرار:-

قد تشعري أحيانًا وكأنكِ فعلت كل شيء مطلوب منك ولكن طفلكِ يستمر في البكاء، حاولي استخدام هذه التقنيات كما يقترح الخبراء:

 

◆ ضعيه على كرسي هزاز أو في ذراعيكِ.

◆ قومي بالتمشية وهو في ذراعيك أو في عربة الأطفال.

◆ قيادة السيارة.

◆ أسمعيه بعض الضجيج الهادئ مثل صوت المروحة أو غسالة الصحون.

 

8. بناء الثقة واحترام الذات منذ سنٍ مبكرة:-

يقترح بعض الأطباء أن الأطفال الذين يتمتعون بتقدير جيد للذات هم أكثر سعادة، في هذه الحالة قد يكونون أقل عرضة للخضوع لضغوط الآخرين، احترام الذات يساعد الأطفال على اتخاذ قرارات أفضل ويجب على الآباء الثناء على الطفل والاعتراف بجهوده وإنجازاته، شجعيهم على أن يكونوا أفضل من خلال:

 

◆ منحهم مسؤوليات تتناسب مع أعمارهم وعدم نسيان الشكر في المقابل.

◆ قضاء الوقت معًا، يجب أن يعلم الأطفال أن هذا مهم.

 

9. تظاهري بأنكِ لا تلاحظي الصراخ عند نوبات الغضب:-

قد يبدو صراخ الأطفال في المتجر وكأنه سيناريو نموذجي! ولكن هناك استفسار حول كيفية التعامل مع هذا الموقف ووقف نوبات الغضب، تقول الدكتورة "تانيا ريمر" أن أفضل طريقة لوقف نوبات الغضب هي تجاهلها! عندما يكون طفلك في مكان آمن انظري بعيدًا عنه، وبمجرد أن يبحث طفلك عن الاهتمام ويدرك أنه لن يحصل عليه سيتوقف الصراخ، ربما يكون من الصعب القيام بذلك في المرة الأولى ولكن يمكنكِ المحاولة.

 

10. التخطيط لنشاط ممتع بعد زيارة طبيب الأسنان:-

إذا كنتِ ذاهبة إلى طبيب الأسنان فحاولي التخطيط لبعض الأنشطة الممتعة بعد ذلك مباشرةً لجعل الذكريات الجيدة هي آخر ما يعلق في ذاكرته، قد ترغبي في أن تسألي طفلك عما يفضله بعد زيارة طبيب الأسنان.

 

♡ إلى جانب ذلك، نظافة الأسنان مهمة جدًا وهي شيء تحتاجين إلى تعليمه لطفلك أيضًا، دعيه يختار فرشاة الأسنان ومعجون الأسنان الخاص به، من الجيد قراءة الكتب أو مشاهدة مقاطع الفيديو المصممة للأطفال التي تتحدث عن صحة الأسنان.

 

♡ حسنًا عزيرتي، كانت هذه نصائح عامة مختارة من أقوال الأطباء والخبراء، ما الحيل أو النصائح التي تستخدميها لتربية طفلك؟ ماذا تفعلي عادةً لتهدئة الطفل عندما يبكي؟ شاركينا أنتِ أيضًا بأفضل نصائح عامة تعرفينها..♡