يجب أن تتوقفي عن قولها لطفلك منذ الآن!

يجب أن تتوقفي عن قولها لطفلك منذ الآن!

 

#الملكة

أثبتت الدراسات الحديثة أن بعض الكلمات التي نستخدمها بشكل شائع في حديثنا مع أطفالنا قد يكون لها تأثير سئ على الصحة النفسية للطفل.

حتى لو كانت هذه الكلمات تبدو إيجابية ودافعها الحرص على مصلحة الطفل، فهي تدفع الأطفال الذين يسمعونها إلى عدم الثقة بحدسهم، أو الكذب، أو عدم بذل الجهد، والاستسلام بسهولة.

إذا كنت أتقاضى المال في كل مرة ينظر فيها شخص غريب إلى في مكان عام لأن طفلي كانت تبكي، فربما يمكنني حزم أمتعتي والسفر للخارج.
طفلي، مثل معظم الأطفال الصغار، يبكي أحيانًا بصوت عالٍ جدًا، في بعض الأوقات غير المناسبة. 
سواء كان ذلك بسبب تعرضه للأذى في الملعب، أو قلت له لا، أو لسبب غير متوقع تمامًا، فعادة ما يكون هناك دراما وبعض الدموع.

يجب أن تتوقفي عن قول لا تبكي لطفلك منذ الآن، وسنقدم لكِ ما عليكِ قوله بدلها حرصا على الصحة النفسية للطفل.

هذه البدائل الجديدة ستساعد أطفالك على تطوير القدرة على التحكم بمشاعرهم وانفعالاتهم.

عندما يشعر أطفالنا بالضيق، فإن لديهم طرقًا عديدة لإظهار ذلك، ويجب علينا الاستجابة بطريقة أكثر صبرًا ولطفًا، وبذلك فإننا نُعلّم أطفالنا مهارات التأقلم والتعاطف مع الآخرين التي سيواصلونها لبقية حياتهم. 
إنه بالتأكيد ليس بالأمر السهل ولن يكون مثاليًا دائمًا، ولكن هذا ليس ما يحتاجه أطفالنا ولا يتوقعونه. 
انظري إلى طفلك كبشر يستحق الإحترام والتعاطف حرصا على الصحة النفسية للطفل، فستنشئين جيلًا من البشر الصغار الذين سيغيرون العالم.

 

لا تبكي !

 

رؤية طفل يبكي ليس شيئاً سهلاً أبداً، لكن عندما نقول له لا تبكي، نجعله يفهم أن البكاء ليس أمراً عادياً وأن دموعه غير مقبولة، ويفهم الطفل هكذا أنه من الأفضل أن لا يُظهر مشاعره، وهذا يضر بالصحة النفسية للطفل.
 

والنتيجة؟

هذا قد يؤدي بالتالي إلى تقلبات في المزاج أو إلى الغضب.
 

ماذا تقولين بدل هذا ؟

عندما يبكي طفلك، كوني بقربه دون أن تحاولي أن تحكمي عليه، وقولي له أشياء بسيطة مثل: كل الناس يبكون من وقت لآخر، ولا تقلق، أنا هنا لأساعدك ولنتحدث عن الموضوع.
تستطيعين أيضاً أن تحاولي تحديد الانفعالات التي يشعر بها طفلك وشرحها له قائلة مثلاً :
لقد خاب أملك لأننا لم نستطع الذهاب إلى الحديقة العامة معاً، أليس كذلك؟
هذا النوع من التعابير يساعد طفلك على أن يفهم مشاعره ويساعده أيضاً على التعبير عنها بشكل أسهل وأسرع، وعندما تساعدينه في التعبير عن مشاعره، تساعدينه أيضاً على أن يتعلم كيف يضبطها ويسيطر عليها، وهذه ملكة ستساعده كل حياته.

افهمي سبب بكاء طفلك:

فهو مثل معظم الأطفال الصغار، يبكون أحيانًا بصوت عالٍ جدًا، وقد يبكون في بعض الأوقات الغير مناسبة، بسبب تعرضهم للأذى، أو لسبب غير متوقع تمامًا.

حان دورك الآن !
 

وأنتِ ملكتي، هل تعرفين أشياء أخرى يجب أن لا تقوليها للطفل؟
نود أن نشكركم لمشاركتكم تعليقاتكم وأفكاركم معنا، نحن متشوقون لسماع رأيكم!