الملكة

هل الإكثار من كحك العيد قد يسبب الإسهال؟ اكتشفي الآن!

نورهان محمود كاتب المحتوى: نورهان محمود

15/04/2024

هل الإكثار من كحك العيد قد يسبب الإسهال؟ اكتشفي الآن!

يعتبر تناول كحك العيد والبسكويت من العادات القديمة والمستمرة خلال أيام عيد الفطر، لكنه قد يساهم في الكثير من المشكلات الصحية لجسم الإنسان، حيث أنه مع تقدمنا في العمر، يمكن أن تصبح أجهزتنا الهضمية أكثر حساسية لأنواع معينة من الأطعمة وطرق إعداد الطعام. 

ما الذي يسبب الإسهال؟ 

تحفز السكريات الأمعاء على إخراج الماء والكهارل، مما يؤدي إلى تخفيف حركات الأمعاء، وإذا تناولت الكثير من السكر، فقد تصابين بالإسهال، وأحد أكبر المسببات للإسهال هو الفركتوز، الذي يوجد بشكل طبيعي في الفواكه (مثل الخوخ والكمثرى والكرز والتفاح) أو يضاف إلى الأطعمة والمشروبات، مثل عصير التفاح والصودا ومشروبات العصير، وكثير من الناس الذين يتناولون أكثر من 40 إلى 80 جرامًا من الفركتوز يوميًا يصابون بالإسهال، أيضًا يجب إلقاء اللوم على المحليات الصناعية مثل السوربيتول والمانيتول والزيليتول (الموجودة في العلكة الخالية من السكر والحلوى وبعض الأدوية).
كما أن هناك بعض الأطعمة صعبة الهضم، وتزيد من مستويات الماء في الأمعاء، وتهيج بطانة الجهاز الهضمي، وكل هذه العوامل يمكن أن تسبب الإسهال أو تزيده سوءًا، كما قد يعاني الشخص من الإسهال بعد تناول الطعام بسبب عدم تحمل معين، مثل عدم تحمل اللاكتوز أو الغلوتين.

هل الإكثار من كحك العيد قد يسبب الإسهال؟

يعتبر اتباع نظام غذائي غني بالسكر من الأمور التي تضر بجسم الإنسان كما ذكرنا سابقًا، حيث يمكن ربط أمراض القلب والسكري وارتفاع الكوليسترول وارتفاع ضغط الدم بنظام غذائي مرتفع السكر، وعلى الرغم من أن امتصاص الماء هو الوظيفة الرئيسية للأمعاء الغليظة، إلا أن السكر يمكن أن يسحب الماء إلى الأمعاء الغليظة أو على الأقل يمنع امتصاصه بشكل صحيح، وهذا يمكن أن يؤدي إلى الانتفاخ أو الشعور بثقل في القناة الهضمية.
أظهرت الدراسات وجود صلة بين الإسهال وسوء هضم بعض السكريات، حيث ينتج الأشخاص المصابون بمرض الاضطرابات الهضمية ومرض كرون والإسهال المزمن كمية عالية بشكل غير طبيعي من المخاط في الأمعاء، ما يعوق الهضم ويمنع امتصاص هذه النشويات والسكريات.
ثم يتم ترك السكر الزائد الذي لا يستطيع الجسم تكسيره وامتصاصه ليظل في الأمعاء، حيث يتخمر ويتحرك هذا السكر بشكل أبطأ عبر الأمعاء الغليظة، ويغذي البكتيريا والفطريات السيئة، ويسبب تراكم الغازات. 

ما هي أعراض الإسهال؟

العلامة الرئيسية للإسهال هي البراز السائل أو المائي، وتشمل الأعراض الشائعة الأخرى ما يلي:

  • انتفاخ أو تقلصات في بطنك.
  • حاجة قوية وعاجلة للتبرز.
  • الغثيان أو اضطراب في المعدة.

كيف يتم علاج الإسهال؟

يمكنكِ عادةً التخلص أو علاج الإسهال في المنزل، فغالبًا ما تساعد أدوية الإسهال التي لا تستلزم وصفة طبية (OTC) الأشخاص على الشعور بالتحسن بسرعة، لكن ستحتاجين إلى الطبيب لعلاج الإسهال الذي لا يتحسن أو الذي يحدث جنبًا إلى جنب مع أعراض الإسهال الشديد، وفي هذه الحالة قد يوصي طبيبك بعلاجات مثل:

  • المضادات الحيوية أو مضادات الطفيليات، حيث تقتل هذه الأدوية الجراثيم المسببة للعدوى.
  • الأدوية التي تعالج الحالات المزمنة والتي يمكن أن يساعد في علاج الحالات الأساسية التي تسبب الإسهال، مثل مرض التهاب الأمعاء (IBD).
  • البروبيوتيك: البروبيوتيك يُدخل البكتيريا الجيدة في أمعائك لمكافحة الإسهال، وقد يقترح عليك الطبيب تجربتها، لكن يجب دومًا استشارة الطبيب قبل البدء في تناول البروبيوتيك أو أي مكمل غذائي آخر.

هل يمكنني إيقاف الإسهال دون تناول أدوية؟

يمكنك في كثير من الأحيان التخلص من الإسهال الحاد من خلال تغييرات نمط الحياة التي يمكنك إجراؤها في المنزل، مثل:

  1. شرب الكثير من الماء والسوائل الأخرى، مثل عصائر الفاكهة المخففة والخالية من اللب والمشروبات الرياضية والمشروبات الغازية الخالية من الكافيين، حيث تحل هذه المشروبات محل الماء المفقود والإلكتروليتات التي تفقديها بسبب الإسهال، والإلكتروليتات هي مواد تساعد في العمليات الحيوية المهمة، مثل الحفاظ على توازن السوائل في الجسم.
  2. تناول الأطعمة منخفضة الألياف التي يمكنها جعل البراز صلبًا، فمثلًا تعد البطاطس والمعكرونة ولحم البقر قليل الدهن والأسماك والدجاج أو الديك الرومي بدون الجلد من الخيارات الجيدة أيضًا، ويمكن أن يؤدي تغيير نظامك الغذائي إلى إحداث فرق كبير.
  3. تجنبي الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين والتي يمكن أن يكون لها تأثير ملين خفيف يؤدي إلى تفاقم الإسهال. 
  4. تجنبي الأطعمة والمشروبات التي تسبب لك الغازات، مثل الفول والملفوف والمشروبات الغازية لمنع تقلصات المعدة، في بعض الأحيان، يمكن أن يجعلك الإسهال تعانين من عدم تحمل اللاكتوز بشكل مؤقت، لذلك يعد تجنب منتجات الألبان حتى يختفي الإسهال فكرة جيدة! 

كيف يمكنني تخفيف الانزعاج الناجم عن الإسهال؟

يمكن أن يتسبب الإسهال في الشعور بألم في فتحة الشرج أو الحكة أو الشعور بالحرقان، وقد يكون من المؤلم للغاية أن تحاولي التبرز، وهنا يمكنك تخفيف الألم عن طريق الجلوس في الماء الفاتر في حوض الاستحمام، وقومي بتجفيف فتحة الشرج بطريقة التربيت بدلًا من مسحها بشدة عند الخروج من الماء، كما أن وضع الفازلين أو كريم البواسير على فتحة الشرج يمكن أن يمنعها من أن تصبح مؤلمة جدًا.

ذات صلة

أظافركِ تخبركِ الكثير عن صحتكِ! تعرفي على رسائلها

أظافركِ تخبركِ الكثير عن صحتكِ! تعرفي على رسائلها

لذلك بحثت #الملكة كيف يمكن أن يعكس لون أظافركِ وملمسها وخصائصها الأخرى مشاكل الصحة العامة الداخلية، وإليكِ ما توصلت إليه 👇

ما الفرق بين مسمار القدم وعين السمكة! وما العلاج في الحالتين؟

ما الفرق بين مسمار القدم وعين السمكة! وما العلاج في الحالتين؟

لكنها ليست خطيرة للغاية وفي كثير من الأحيان تكون هناك أشياء يمكنك فعلها لتخفيف الأمر بنفسك، لكن ما الفرق بين مسمار القدم وعين السمكة؟

20
هل تشعرين بحرقة أثناء التبول؟ إليكِ السبب والعلاج!

هل تشعرين بحرقة أثناء التبول؟ إليكِ السبب والعلاج!

عندما تشعري بحرقة أو لسع أثناء التبول أو أي نوع آخر من الألم أو الانزعاج، فهذه علامة واضحة على أن شيئًا ما ليس على ما يرام!

إستشارات الملكة الذهبية

نخبة من الأطباء المختصين في أمراض النسا والولادة مع تطبيق الملكة

الأكثر مشاهدة

هل تشعرين دومًا بالتعب والإرهاق؟! إليكِ السبب!

الصحة الجسدية

هل تشعرين دومًا بالتعب والإرهاق؟! إليكِ السبب!

ليس فقط المستويات العالية من التوتر هي التي يمكن أن تقودنا عادةً إلى الشعور بالنعاس والتعب طوال اليوم، وذلك لأن 20% - 60% من الحالات ناتجة عن

ألم فروة الرأس قد يدل على مؤشرات صحية خطيرة - اعرفيها الآن!

الصحة الجسدية

ألم فروة الرأس قد يدل على مؤشرات صحية خطيرة - اعرفيها الآن!

يمكن أن يحدث ألم فروة الرأس في الحالات التي تسبب الصداع أو تهيج الجلد أو في حالات أكثر عمومية مثل السرطان

أسباب رائحة الإبط الكريهة وكيفية التخلص منها نهائيًا

الصحة الجسدية

أسباب رائحة الإبط الكريهة وكيفية التخلص منها نهائيًا

تظهر رائحة الإبط عندما يتلامس العرق مع البكتيريا الموجودة على الجلد، وقد تجعلك رائحة الإبط الكريهة هذه تشعرين بالخجل بالرغم من أنها تحدث لمعظم الناس