أهم الأطعمة الصحية التي يجب أن تتواجد على طاولة العيد!

أهم الأطعمة الصحية التي يجب أن تتواجد على طاولة العيد!

هل تتسائلين ما هي الأطعمة التي يجب أن تتناوليها خلال عيد الأضحي؟! لا تفكري كثيرًا عزيزتي فكل ما عليكِ هو تناول المأكولات المشوية اللذيذة والصحية والتي لن تجعلكِ قلقة بشأن زيادة الوزن!

قبل شهرين، قضينا شهر رمضان المبارك وعيد الفطر بالكثير من الشغف لتناول العديد من الوجبات الخفيفة اللذيذة والأطباق اللذيذة والمشروبات السكرية، لكن بعد شهرين وبعد العديد من قرارات الأكل الصحي عدنا إلى زيادة الوزن وإلى نقطة الصفر مجددًا!

نعم عزيزتي، نحن نتحدث عن عيد الأضحى المبارك، وهو العيد الذي يرتدي فيه 2 مليار مسلم أفضل ملابسهم، ويذبحون الأضاحي ويقضون الوقت مع أحبائهم ويأكلون من مختلف أنواع اللحوم.

وعلى الرغم من أن الاحتفال بعيد الأضحي يجلب لنا العديد من اللحظات السعيدة إلا أنه يجلب أيضًا خوفًا لا مفر منه من احتمالية الإفراط في تناول الطعام وزيادة الوزن.

لذلك يجب أن نأخذ الأمر على محمل الجد، فكيف يمكن للمرء أن يقاوم رغبة تناول الأكلات اللذيذة مثل اللحم بالكاري اللذيذ مع الأرز طيب الرائحة أو لحم الضأن الشهي أو غيره من اللحوم وتجنب زيادة الوزن في نفس الوقت؟!

يعتبر الحفاظ على نظام غذائي متوازن في المناسبات الاحتفالية أمرًا صعبًا ولكنه ليس مستحيلًا، لذلك عزيرتي فيما يلي بعض النصائح لمساعدتكِ على الالتزام بنظامك الغذائي في عيد الأضحى المبارك:

1. ابدأي بتناول وجبة فطوركِ بعناصر التغذية المناسبة

هناك مثلٌ مأثور يقول: "تناول إفطارك مثل الملوك، وتناول غدائك مثل الأمراء وتناول عشائك مثل الفقراء!"، هذا المثل يمكن أن يكون أفضل طريقة لفقدان الوزن والبقاء بصحة جيدة حتى خلال موسم الأعياد، يمكن أن يؤثر التحكم في تناول السعرات الحرارية الخاصة بكِ خلال النصف الأخير من اليوم بشكل كبير على عملية التمثيل الغذائي.

حقيقة أن معظم عناصر وجبة الإفطار مثل البيض والحبوب والفطائر تحتوي في الأغلب على كربوهيدرات صحية وبروتين مفيد للجسم يجعلها خطوة هامة يجب عليكِ اتخاذها.

ابدأي أول يوم العيد ب 2-3 أكواب من الماء الدافئ مع قليل من الليمون وأتبعيها بوجبة فطور دسمة، يمكنكِ بعدها تناول الكثير من الفواكه الموسمية مع شرب كوب من العصير، ويمكنكِ حتى إضافة الفطائر مع العصير، ففي النهاية عزيزتي إنه العيد!

2. تناولي وجبات صغيرة بدلًا من تناول وليمة كبيرة

نحن نعلم أنكِ أبقيتِ معدتكِ فارغة للاستمتاع بالاحتفال العائلي الكبير، ولكن هذا لا يعني أنه عليكِ إنهاء كل طبق موجود أمامكِ على الطاولة، يمكن أن يؤدي تناول وجبة كبيرة على معدة فارغة إلى حدوث انتفاخ ومشاكل في المعدة.

بدلًا من التحضيرات الكبيرة حول الطاولة، يمكنكِ وضع بعض الخطط لممارسة الأنشطة المختلفة والمرح في الهواء الطلق ضمن خطط العيد مع العائلة مثل نزهة على البحر، أو مباراة ودية لكرة القدم، المهم هو التخطيط لممارسة أي شيء يحرق هذه السعرات الحرارية الإضافية حتى لا تشعري بالإحباط بعد فقدان الوزن طوال هذه المده ثم اكتسابه في ليلة وضحاها!

3. كوني منتبهة لما تتناولينه من حلويات العيد

غالبًا ما يبدأ المسلمون في جميع أنحاء العالم يومهم بتناول الحلويات الخفيفة ويشاركونها كهدايا، لماذا؟ حسنًا بالطبع لأنه العيد، وهذا سبب أكثر من كافي.

قلوبنا تتفق تمامًا مع ذلك بالتأكيد فنحن نحب أن نرى الأطفال سعيدين عندما نعطيهم تلك الحلوى الصغيرة بعد صلاة العيد، ولكن يجب أن نحذر من التناول المفرط للحلويات المغموسة بالسكر، يمكنكِ تناول قضمة أو اثنتين ولكن هذا يكفي.

هناك طريقة جيدة أيضًا لتذوق الحلوى وهي مشاركتها مع شخصين أو 3 أشخاص، بهذه الطريقة ستتمكني من إشباع الرغبة الشديدة في تناول الحلوى دون الشعور بالذنب أو الخوف من زيادة الوزن.

4. تناولي الأكلات المشوية دائمًا

يمكن للطريقة التي يتم بها طهي الطعام أن تضيف أو تقلل من استهلاك السعرات الحرارية، تخيلي قطعة دجاج مشوية في زيت الزيتون الصحي مع توابل صحية وقارني الآن نفس القطعة ممزوجةً بدقيق الذرة ثم تحميرها في الزيت الكثيف وغير الصحي، فهمتِ المغزي عزيزتي من الفكرة، أليس كذلك؟