الملكة

الحفاظ على لهيب العلاقة الزوجية : 5 خطوات للتغلب على الفتور

رقية على كاتب المحتوى: رقية على

14/05/2023

الحفاظ على لهيب العلاقة الزوجية : 5 خطوات للتغلب على الفتور

 في هذا المقال
- الفتور: المعنى والسبب
- فهم ما يعنيه الشعور بالفتور
- فهم ما إذا كان الفتور في علاقتك الحميمة هو المشكلة
- 5 طرق للتعامل مع الفتور والتغلب عليه

 تمر معظم الزيجات بمراحل مختلفة من السلام والسعادة إلى الصراعات والخلافات، وتعد مرحلة الفتور في العلاقة الحميمة مرحلة شهيرة في معظم الزيجات.

 الفتور في العلاقة الحميمة أمر شائع جدًا، وقد تمر كل زيجة بهذه المرحلة مرة واحدة أو عدة مرات خلال سنوات الزواج، ويحدث ذلك عادةً عندما يشعر كل من الزوجين بأنهم مستقرين في روتين منتظم ومريح، فتعلمي كيف تتعاملين مع الفتور.

 تابعي القراءة!

 اقرأي أيضًا: استعيدي مع زوجك الحياة الزوجية السعيدة بعد فتورها

•  الفتور: المعنى والسبب

الفتور في العلاقة الحميمة

       ماذا يعني الفتور؟ 

لكي تعلمي كيفية التعامل مع الفتور، من الضروري أن يكون لديك فهم واضح لما يعنيه الفتور؛ الفتور هو ما يشعر به المرء عندما يفقد الاهتمام بالأشياء أو الأنشطة التي كان يستمتع بها من قبل، فهي حالة لا تشعري فيها بأي دافع تجاه ممارسة العلاقة الحميمة، ويحدث ذلك عندما تشعري بقمع المشاعر مثل الإثارة أو العاطفة أو الاهتمام بزوجك، ومن الشائع أو الطبيعي أن يشعر الناس بالفتور في العلاقة الزوجية من حين لآخر. 

 ويعد فهم أسباب الفتور جزءًا محوريًا من تعلم كيفية التعامل معه! 

       فيما يلي بعض الأسباب الشائعة للفتور

      - المعاناة من أحداث الحياة الكبرى

 إذا كنت تعاني أنت أو زوجك من حدث كبير في الحياة، خاصة إذا كان نوع من الأزمات مثل التعامل مع البطالة المفاجئة، والأزمة المالية غير المتوقعة، وفقدان شخص قريب منك، وما إلى ذلك، فقد يتسبب ذلك في الفتور.

 إذا كنت تواجهين شيئًا رئيسيًا وسلبيًا، فقد يؤدي ذلك إلى الشعور بعدم الجدوى، وعدم القيمة، وعدم الكفاءة، والتشاؤم بشأن قدراتك ونتائج حياتك.

 قراءة ذات صلة: أشياء سحرية إذا فعلتيها فسيحبكِ زوجك كثيرًا.

      - الشعور بالإرهاق أو التعب في الحياة

 إذا كنت تواجهين حدثًا أو موقفًا يفرض عليك إجهادًا سواء نفسيًا أو جسديًا أو كليهما، فقد تشعرين بالإرهاق، وقد تشعرين عندئذٍ بإحساس قوي بالانعزال حتى عن علاقتك بزوجك.

      - المشاكل النفسية

 الأمراض النفسية سبب رئيسي للفتور، حيث يمكن أن يكون الفتور أحد أعراض الاضطرابات النفسية أو العصبية مثل مرض الزهايمر أو الاكتئاب أو القلق أو الفصام أو أو مرض باركنسون أو الخرف الجبهي الصدغي.

  وهذا هو السبب في أنه من الأهمية تحديد الفتور وطلب المساعدة المهنية للتعامل معه خاصةً إذا كانت تؤثر على جوانب مختلفة من حياتك مثل حياتك العملية والإنتاجية وعلاقتك بزوجك.

 اقرأي أيضًا: مشاكل الزواج الشائعة وكيفية التعامل معها!

      - الأفكار السلبية والمشاعر السلبية عن نفسك

 قد يؤدي الشعور بالتشاؤم بشأن الحياة المستقبلية، وإحساسك بعدم الكفاءة، وعدم القيمة، وعدم السعادة إلى الفتور في العلاقة الحميمة.

      - الشعور بالتعثر أو الركود في حياتك

الفتور في العلاقة الحميمة نتيجة شائعة إذا كانت الجوانب المختلفة من حياتك تبدو عادية وروتينية جدًا بالنسبة لكِ. 

 قراءة ذات صلة: 15علامة إيجابية على أنك في علاقة زواج صحية

• فهم ما يعنيه الشعور بالفتور

 لمعرفة كيفية التعامل مع الفتور دعينا نلقي نظرة أعمق على ما يعنيه الشعور بالفتور والانعزال عن كل شيء بما في ذلك علاقتك بزوجك.

 كما ذكرنا سابقًا الفتور هي شعور قوي بالإفتقار إلى الدافع أو الاهتمام بعلاقاتك الشخصية وأنشطتك الأخرى التي كانت تهمك سابقًا، أو طموحاتك أو أهدافك في الحياة، فقد يكون ذلك هو الفتور.

 الفتور ليس مجرد عاطفة أو شعور، إنه أيضًا موقف يتسم بالتجرد والانعزال، وهو نوع من العيش بشكل سلبي.

       الأعراض المتعلقة بالفتور

- تقاعس غير مبرر في الطاقة لأداء المهام المتعلقة بالحياة اليومية.

- تتوقعي دائمًا من زوجك بدء العلاقة الحميمة أو التخطيط لها.

- لا تشعري بأي مشاعر إذا حدث لك شيء مهم، سواء كان سيئًا أو جيدًا.

- تفتقري إلى الحافز المطلوب للتعامل مع مشاكلك، وربما تشعري بالنقص في الرغبة في تكوين صداقات جديدة أو تعلم مهارات جديدة أو متابعة أهدافك أو خوض تجارب جديدة.

•  فهم ما إذا كان الفتور في علاقتك الحميمة هو المشكلة

 هناك احتمال كبير بأن السبب الذي يجعلك تقرأين هذا هو أنك قد تشعرين بوجود شيئًا ما خطأ بينك وبين زوجك، وقد تتساءلي عما إذا كنت تشعرين بالفتور في العلاقة الزوجية. 

 إذا كان الفتور هو مصدر المشاكل في الزواج، فقد يكون ذلك بسبب الشعور بالملل أو الشعور بأنكما عالقان في روتين عادي في علاقتكما الزوجية.

 التحدث إلى الزوج هو المفتاح لمعرفة ما إذا كان الفتور هو المشكلة الحقيقية.  

حاولي إدخال بعض الأنشطة المثيرة أو الممتعة في العلاقة الزوجية، مثل التخطيط لرحلة أو قضاء إجازة رومانسية، وما إلى ذلك.

 وقد لا يكون الفتور هو المشكلة في علاقتك الزوجية
 
  فيما يلي قائمة ببعض المشكلات التي قد تمنحك انطباعًا بأنها مرحلة فتور ولكنها في الواقع قد تكون:

- لديك أنت وزوجك اهتمامات أو هوايات مختلفة تمامًا.

- قد تكون تفضيلات زوجك مختلفة عن تفضيلاتك.

- قد يتعامل أحد الزوجين مع مشكلات نفسية لا يعلم بها.

- قد تختلف لغة الحب المفضلة لديك عن لغة الحب لزوجك.

 5 طرق للتعامل مع الفتور في العلاقة الحميمة والتغلب عليه

 إذا شعرت أنت وزوجك أن الفتور هو السبب الرئيسي لمشاكل العلاقة الزجية التي قد يواجهها كلاكما، فنفذي إحدى هذه الطرق الخمس للتعامل مع الفتور.

 1. التواصل

 الخطوة الأولى لتعلم كيفية التعامل مع الفتور هي مواجهة هذا الموقف مع زوجك وجهاً لوجه، فلن يكون هناك أي نتيجة مثمرة من الهروب أو تجاهل أو إنكار هذا الموقف.

 عليك أنت وزوجك أن تعترفوا بحقيقة هذا الموقف أو المرحلة في زواجك أو علاقتك الزوجية، وقومي بإجراء محادثة مفتوحة ومباشرة مع زوجك عن كيفية تأثير الفتور على علاقتكما الحميمة. 

 قراءة ذات صلة: هل تقع مسئولية تلبية جميع احتياجاتك العاطفية على زوجك!؟

2. اسمحي لزوجك بالحصول على مساحة

 إذا بدأتِ هذه المحادثة حول التعامل مع الفتور في العلاقة الحميمة، ولم يبدو أن زوجك يدرك َوجود هذا الفتور، فمن الضروري السماح له بالحصول على تلك المساحة لمعالجة هذه المحادثة المهمة.

 اسمحي لزوجك بمعالجة كل ما قلتيه له، وتأكدي من أنك لا تزعجيه من أجل الاهتمام أو اختلاف الآراء في هذا الوقت من الزمن.

منح الزوج مساحة

 3. تحديد المشكلة الأساسية

 جزء أساسي آخر من معرفة كيفية التعامل مع الفتور هو معرفة سبب الفتور في العلاقة الزوجية، فاكتشفي ما إذا كان كلاكما يشعر بالملل في العلاقة أو ما إذا كان هذا هو الروتين هو الذي يجعلكما تشعران بالفتور.

 من المهم مواجهة السلبية والملل والفتور بأفعال ذات مغزى في العلاقة الزوجية.

 قراءة ذات صلة: كيف يمكن للتوقعات الزائفة في الزواج أن تؤدي إلى الطلاق؟

 4. مراعاة وجهة نظر الزوج

ربما ما تفكرين فيه على أنه فتور أو الأسباب التي تنسبيها للشعور بالفتور في علاقتك الحميمة يختلف اختلافًا كبيرًا عن ما يعتقده زوجك.

 لذا، تأكدي من الاستماع إلى وجهة نظر زوجك، ثم الخروج بشرح وخطة عمل تمثل اندماجًا لوجهتي النظر، وهذا ضروري للتنفيذ الفعال للتغلب على الفتور.

 اقرأي أيضًا: ٣ أفكار رومانسية تجعل زواجك مميزا

 5. استمتعي برفقة زوجك

 جزء كبير من محاولة القضاء على الفتور في علاقتك الزوجية هو تذكير نفسك وزوجك بالأوقات التي استمتعتما فيها معًا.

فكري في الأنشطة التي استمتعتما بالقيام بها معًا في السابق، وحاولا القيام بها معا مرة اخرى إن كان ذلك ممكنًا، فقد يؤدي ذلك إلى إعادة إشعال العاطفة في العلاقة الزوجية.

 خاتمة

الفتور في العلاقة الزوجية شيء يجب التعامل معه مبكرًا لتجنب تأثيره على جوانب أخرى في حياتك.  

 إذا كنت تشعرين بالفتور أو الإحباط في زواجك ولكنك ترغبين في تجنب الانفصال أو الطلاق، فإن دورة "كيف يمكن أن يساعد فهم تفكير الرجل والمرأة في تجربة زواج أسعد؟" المخصصة للمتزوجين مورد ممتاز لمساعدتك في التغلب على أكثر الجوانب صعوبة في الزواج.

ذات صلة

هل الامتناع عن الفراش بسبب سوء معاملة الزوج سيحل المشكلات

هل الامتناع عن الفراش بسبب سوء معاملة الزوج سيحل المشكلات

لا يزال يتوقع مني أن أكون محبة وحنونة معه، خاصة في الفراش، لا أستطيع أن أفعل ذلك ! فهل الامتناع عن الفراش بسبب سوء معاملة الزوج سيحل المشكلات ؟

126
نصائح هامة لإطالة مدة العلاقة الحميمة والاستمتاع بها

نصائح هامة لإطالة مدة العلاقة الحميمة والاستمتاع بها

لحسن الحظ هناك طرق وأفكار متاحة يمكن أن تساهم في إطالة مدة العلاقة الحميمة، والاستمتاع بها ! لذا تابعي القراءة لتعرفي المزيد عن هذا الأمر !

270
كم مرة تحتاج المرأة للجماع في الأسبوع

كم مرة تحتاج المرأة للجماع في الأسبوع

من رحمة الله أن جعل كل من الرجل والمرأة في احتياج دائم لهذه العلاقة والرابطة الحميمة، وجعل لكل منهما متعة وفائدة يجنيها، ولكن كم مرة تحتاج المرأة للجماع في الأسبوع ؟

225

إستشارات الملكة الذهبية

نخبة من الأطباء المختصين في أمراض النسا والولادة مع تطبيق الملكة

الأكثر مشاهدة

اكتشفي سحر النوم المشترك: الرومانسية والصحة في آن واحد

العلاقة الحميمية

اكتشفي سحر النوم المشترك: الرومانسية والصحة في آن واحد

أثبت عدد من الدراسات فوائد نوم الزوج والزوجة متعانقين للبقاء بصحة جيدة، ويمكنك معرفة المزيد من الفوائد في هذا المقال.

لعلاقة حميمة ناجحة : نصائح لإثارة إعجاب زوجك

العلاقة الحميمية

لعلاقة حميمة ناجحة : نصائح لإثارة إعجاب زوجك

نجاح العلاقة الحميمة بين الزوجين يتطلب إثارة اعجاب الزوجين لبعضهما في كثير من المواقف اليومية، فجعل زوجك يقع في حبك من جديد ليس شيئا مستعصيا!

كيف تستعيدي جاذبية العلاقة الحميمية مع زوجك

العلاقة الحميمية

كيف تستعيدي جاذبية العلاقة الحميمية مع زوجك

اكتشفوا كيفية تلبية الاحتياجات الجسدية والعاطفية، واستكشاف أشياء جديدة لإحياء الرومانسية والشرارة في العلاقة الزوجية، واستعيدوا العاطفة والانجذاب معاً.