الملكة

ما هي أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن والأرداف؟

نورهان محمود كاتب المحتوى: نورهان محمود

13/05/2024

ما هي أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن والأرداف؟

يبدو أنه بغض النظر عن مقدار التمارين التي تمارسيها أو النظام الغذائي الذي تتبعيه، فإن الدهون العنيدة الموجودة في البطن والفخذين والأرداف لن تختفي! فما هي أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن والأرداف؟!
في الغالب ستحدد الوراثة المكان الذي تتراكم فيه معظم الدهون، على الرغم من أن النساء يميلن إلى تخزين الدهون في الفخذين والبطن والأرداف، ولأننا نعلم مدى الإحباط الذي يمكن أن تسببه الدهون العنيدة، فسنساعدكِ ملكتي على فهم بعض الأشياء التي تسببها وما يمكنك فعله للتخلص منها إلى الأبد بإذن الله.

ما الفرق بين دهون البطن والانتفاخ

يحدث الانتفاخ عندما تتمدد أعضائك الهضمية إما بسبب تراكم الطعام أو السوائل أو الغازات أو بسبب ضعف عضلات بطنك، عندما يحدث الانتفاخ، قد تشعرين بالشبع المفرط أو قد تشعرين بعدم الراحة بشكل عام.
أما دهون البطن فهي تمامًا كما يوحي الاسم؛ دهون الجسم الموجودة حول منطقة البطن، وهناك عدة طرق سهلة لمعرفة الفرق بين دهون البطن والانتفاخ، مثل:

  • يحدث الانتفاخ بسرعة -عادةً بعد تناول وجبة أو يوم كامل من الوجبات- بينما تحدث دهون البطن ببطء
  • يمكن أن يتقلب الانتفاخ أيضًا على مدار اليوم، بينما تبقى دهون البطن ثابتة
  • يمكنك الاحتفاظ بدهون البطن جسديًا، لكن لا يمكنك السيطرة على بطن منتفخ

أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن والأرداف

1) العمر

تخزن معظم النساء الدهون حول الفخذين، إلا أن توزيع الدهون في الجسم يتغير مع تقدم العمر؛ فعندما تقترب النساء من سن اليأس وتمر به، تنخفض مستويات هرمون الاستروجين بشكل ملحوظ إلى حد ما، ونتيجةً لذلك، غالبًا ما يبدأن بتخزين الوزن حول القسم الأوسط.

2) الوراثة

يمكن أن تكون زيادة الوزن أو السمنة وراثية، لذلك إذا كان لدى والديك أو العديد من أقارب الدم الآخرين الذين يندرجون في أي من الفئتين زيادة في الوزن، فمن المرجح أن تعاني من زيادة الوزن أو السمنة، وفي الواقع، فإن وجود والدين يعانيان من السمنة يزيد من احتمالية إصابتك بالسمنة بنسبة تصل إلى 80%!
الأمر نفسه ينطبق على الخصائص ذات الصلة مثل التمثيل الغذائي، والشهية، والرغبة الشديدة في تناول بعض الأطعمة، ومكان توزيع الدهون في الجسم، وهذا يعني أنه إذا كان لديك تاريخ عائلي من الوزن الزائد حول منطقة الوسط، فمن المرجح أن تحمليه هناك أيضًا.

3) نظام غذائي سيئ

قد يؤدي تناول نظام غذائي سيئ إلى زيادة الوزن في جميع أنحاء الجسم، ولكن هناك بعض الأطعمة التي قد تؤدي على وجه التحديد إلى زيادة وزن البطن؛ والسكر هو أحد تلك الأطعمة! يحث السكر جسمك على توليد استجابة التهابية، وعندما يحدث ذلك، يختار جسمك تخزين الدهون حول منطقة الوسط لديك، والسبب في ذلك هو أنه يجعل الدهون أقرب إلى كبدك، لذلك إذا كان جسمك يحتاج إلى طاقة، فيمكنه تحويلها بسرعة!
كما يمكن للدهون المتحولة -الموجودة في الأطعمة المقلية والأطعمة المصنعة والمخبوزات التجارية- أن تشجع جسمك أيضًا على زيادة تخزين الدهون الحشوية، والتي تُعرف بأنها الدهون الضارة الموجودة حول بطنك.

4) التوتر والضغط العصبي

عندما تشعرين بالتوتر، يفرز جسمك هرمونًا يسمى الكورتيزول، يعد الكورتيزول مفيدًا خلال فترات التوتر لأنه يساعد في تحفيز استجابة القتال أو الهروب، ولكن إذا كنت تعانين من التوتر المزمن، فقد يبدأ جسمك في إنتاج الكثير من الكورتيزول لفترة طويلة جدًا، ويؤدي هذا الإنتاج الزائد إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم والأنسولين، مما قد يؤدي بدوره إلى زيادة الوزن حول منطقة الوسط.

5) الهرمونات

إلى جانب الكورتيزول، هناك تغيرات هرمونية أخرى يمكن أن تسبب زيادة الوزن حول منطقة الوسط، بما في ذلك مقاومة الأنسولين وعدم توازن هرمون الليبتين؛ تحدث مقاومة الأنسولين عندما لا تتفاعل الخلايا في أجزاء مختلفة من الجسم بشكل صحيح مع الأنسولين، وهو هرمون ضروري لتنظيم مستويات السكر في الدم ولمساعدتك في الحصول على الطاقة، وعندما تكون لديك مقاومة للأنسولين، فقد يدفع ذلك جسمك إلى تخزين المزيد من الدهون، خاصةً في البطن.
اللبتين هو هرمون مهم آخر، مسؤول عن الإشارة عندما تشعرين بالشبع (وبالتالي فهو أيضًا جزء مهم من الحفاظ على الوزن)، وإذا كانت مستويات الليبتين لديك مرتفعة جدًا، فقد يواجه جسمك صعوبة في معرفة متى تشعرين بالشبع، مما قد يؤدي إلى زيادة الوزن.

6) الحمل

من الشائع للغاية زيادة الوزن أثناء الحمل، حيث يتمدد الرحم والجلد وعضلات البطن لاستيعاب نمو طفلك، وبعد ولادة طفلك من الطبيعي أن تستمري في الظهور وكأنك حامل، ويرجع جزء كبير من هذا إلى احتباس السوائل، وحقيقة أن العضلات والجلد والرحم لا تزال تنقبض، ومن المحتمل أيضًا أن يكون هناك بعض الدهون الزائدة في الجزء الأوسط من جسمك.
لكن عادةً ما يستغرق الأمر عدة أسابيع أو أشهر حتى يعود البطن إلى حجمه الأصلي، ولكن من الطبيعي أيضًا أن يبقى بطن الحامل لفترة طويلة بعد ولادة طفلك، إلى جانب بعض الدهون المحيطة به.

لماذا تتراكم الدهون في مناطق معينة من الجسم؟

زيادة الوزن ليست السبب الوحيد الذي يجعل أجزاء الجسم المختلفة تبدو أكثر سمنة من غيرها؛ هناك طرق متعددة يمكننا من خلالها تجميع الدهون، ومع ذلك فإن كل منطقة معرضة للدهون بطريقة مختلفة.

1) دهون البطن

الدهون في منطقة البطن هي نتيجة السعرات الحرارية الفارغة والدهون من الطعام، وخاصةً السكر والكربوهيدرات المكررة، بعض دهون البطن تكون قريبة من السطح ويمكن معالجتها جراحيًا، بينما بعض الدهون تتواجد في عمق البطن، والطريقة الوحيدة لتقليل هذا النوع من الدهون هي فقدان الوزن من خلال ممارسة الرياضة وتغيير النظام الغذائي.

2) دهون الفخذين

الدهون التي تتراكم على منطقة الفخذين هي من أصعب الدهون التي يمكن استهدافها، وتعتبر الوراثة والجنس من الأسباب القوية في دهون الفخذين، وخاصةً الجزء الداخلي من الفخذين، علاوةً على ذلك، فإننا نحرق سعرات حرارية أقل مع تقدم العمر وتكون الدهون المتراكمة في أفخاذنا أكثر سمكًا، مما قد يؤدي إلى صعوبة فقدانها، ويمكن لشفط الدهون أن يجعل الفخذين يبدوان أنحف، وقد يجعل مؤخرتك تبدو أفضل أيضًا!

3) دهون الأرداف

في حين أن جيناتك هي المسؤولة جزئيًا عن الدهون التي تتراكم في مؤخرتك، إلا أن شكل جسمك مسؤول أيضًا! فمثلًا تميل الأجسام ذات الشكل الكمثري إلى حمل وزن إضافي في المؤخرة، لكن إذا كانت مؤخرتك صغيرة جدًا بحيث لا تتحمل الدهون الزائدة، فقد تبدو أكبر مما هي عليه في الواقع.

4) دهون الذراعين

تتراكم الدهون في الذراعين بسبب زيادة الوزن بشكل عام، غالبًا ما يكون الذراعين أحد الأجزاء الأخيرة من الجسم التي يزداد وزنها لأنها تحتوي على عدد أقل من الخلايا الدهنية، حيث يتم تخزين الدهون هناك عندما لا يكون هناك مكان آخر تذهب إليه! 

كيفية فقدان دهون البطن والأرداف

لا توجد طريقة لتقليل مناطق الدهون في الجسم، ولكن تغيير نمط الحياة والنظام الغذائي يمكن أن يساعد الأشخاص على خفض وزنهم الإجمالي، مما يؤدي إلى تقليل الدهون الزائدة في البطن في الوقت المناسب، غالبًا ما يكون فقدان الوزن بشكل ثابت بمقدار 1-2 رطل أسبوعيًا هو الخطة الأكثر فعالية على المدى الطويل، كما قد تساعد الخطوات التالية على فقدان دهون البطن والأرداف غير المرغوب فيها:

1) تحسين النظام الغذائي

يمكن أن يساعد اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن على إنقاص الوزن ومن المحتمل أيضًا أن يكون له تأثير إيجابي على صحتك العامة، الجزء الأكثر أهمية في النظام الغذائي لإنقاص الوزن هو إنشاء والحفاظ على عجز في السعرات الحرارية، حيث يحرق الجسم سعرات حرارية أكثر مما يستهلكه الشخص.
كما يجب تجنب السكر والأطعمة الدهنية والكربوهيدرات المكررة ذات المحتوى الغذائي المنخفض، ويجب كذلك تناول الكثير من الفواكه والخضروات والبروتينات الخالية من الدهون والكربوهيدرات المعقدة.

2) زيادة ممارسة الرياضة

نمط الحياة الثابت يمكن أن يؤدي إلى العديد من المشاكل الصحية الخطيرة، بما في ذلك زيادة الوزن، لذلك يجب على الأشخاص الذين يحاولون إنقاص الوزن تضمين الكثير من التمارين الرياضية في روتينهم اليومي، توصي مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) بممارسة 150 دقيقة من النشاط الخفيف وجلستين من تمارين القوة أسبوعيًا للحفاظ على صحتهم ووزنهم، حيث يمكن أن يساعد القيام بالتمارين الهوائية وتمارين القوة الأشخاص على التخلص من دهون البطن.

3) الحصول على المزيد من ضوء الشمس

تشير مراجعة أجريت عام 2016 إلى أن التعرض لأشعة الشمس في الحيوانات يمكن أن يؤدي إلى انخفاض في زيادة الوزن وخلل في التمثيل الغذائي، كما تشير المراجعة إلى أن القليل من الدراسات قد بحثت في تأثيرات ضوء الشمس على البشر فيما يتعلق بزيادة الوزن وأن هناك حاجة إلى مزيد من البحث.

4) تقليل التوتر

الإجهاد والتوتر يمكن أن يسبب زيادة الوزن، حيث يؤثر إفراز هرمون التوتر الكورتيزول على شهية الشخص وقد يدفعه إلى تناول المزيد من الطعام، وتشمل أساليب تخفيف التوتر: التركيز الذهني والتأمل وممارسة التمارين الخفيفة مثل اليوغا.

5) تحسين أنماط النوم

النوم أمر حيوي للصحة العامة للناس، فالغرض الأساسي من النوم هو السماح للجسم بالراحة والشفاء والتعافي، ولكنه يمكن أن يؤثر أيضًا على وزن الشخص، لذلك يعد الحصول على قسط كافٍ من النوم أمرًا ضروريًا عندما يحاول الشخص التخلص من الوزن، بما في ذلك دهون البطن.

ذات صلة

هذه المشروبات في الصباح تنسف دهون البطن!

هذه المشروبات في الصباح تنسف دهون البطن!

قد يكون فقدان الوزن رحلة صعبة لكن فقدان الوزن الموجود حول منطقة البطن يمكن أن يكون أكثر صعوبة، ولأن الكثير من الدهون التي ترينها

أنا نحيفة للغاية! كيف ازيد وزني بطريقة صحية؟

أنا نحيفة للغاية! كيف ازيد وزني بطريقة صحية؟

قد تتساءلين "كيف أزيد وزني!"، حسنًا ملكتي، هناك العديد من الطرق لزيادة الوزن لكن ما هو السبب وراء رغبتكِ هذه! وهل حقًا يحتاج جسمك

السباحة تعزز صحة المرأة بطرق عديدة - اعرفيها الآن!

السباحة تعزز صحة المرأة بطرق عديدة - اعرفيها الآن!

إن السباحة ليست ممتعة ومنعشة فحسب بل هي أيضًا تمرين هوائي مدهش ويمكن أن تحتوي كذلك على مجموعة تمارين للجسم بالكامل، ونظرًا للمقاومة والدعم

إستشارات الملكة الذهبية

نخبة من الأطباء المختصين في أمراض النسا والولادة مع تطبيق الملكة

الأكثر مشاهدة

تريدين جسمكِ مشدودًا بعد الولادة أو فقدان الوزن؟ إليكِ الحل!

الرشاقة والدايت

تريدين جسمكِ مشدودًا بعد الولادة أو فقدان الوزن؟ إليكِ الحل!

نصيحة اليوم أن تتأكدي من شرب كمية كافية من الماء خاصةً أثناء ممارسة الرياضة، واتبعي جميع التعليمات ولا تستخدمي

شكل البطن يتحدث عن صحة المرأة! فما هو شكل بطنك؟!

الرشاقة والدايت

شكل البطن يتحدث عن صحة المرأة! فما هو شكل بطنك؟!

هل تشعرين بقوة عضلات بطنك؟ هل تمارسين التمارين الرياضية وتشعري بتلك العضلات تحت الجلد لكن لسبب ما لم تظهر بعد؟

لديكِ الكثير من الدهون في منطقة البطن؟ إليكِ كيفية فقدانها!

الرشاقة والدايت

لديكِ الكثير من الدهون في منطقة البطن؟ إليكِ كيفية فقدانها!

ولكن عندما يبدأ محيط الخصر لديك في التوسع ويزداد حجمك في الملابس فهنا يمكن أن يصبح الوزن الزائد مشكلة صحية كبيرة.